Accessibility links

سوريون يستعدون لإطلاق تطبيق ألعاب على أجهزة أيفون وأندرويد


سوا ماغازين

تحتوي مكتبات البرامج المخصصة للهواتف الذكية على ملايين التطبيقات والألعاب، لكن فريقاً من المبرمجين السوريين الشباب يعمل حالياً على تصميم لعبة لهواتف آيفون وأندرويد ذات طابع خاص.

لعبة DuckyOp لن تكون الغاية منها التسلية فقط، ففريق العمل السوري يهدف من خلالها إلى إيصال رسالة خاصة من سورية للعالم.

وقالت ريم قاروط مديرة الشركة التي أنتجت اللعبة لـ"راديو سوا" إن أغلبية الأشخاص العاملين على المشروع من السوريين، مشيرة إلى أنه في ظل الظروف الصعبة التي تعيشها سورية "نحن قادرون أن نعمل شيئا حلوا ومميزا، فهي تشكل أملا بالنسبة لنا نحن الفريق وبالنسبة لكل الأشخاص الذين يريدون القول إن هناك إمكانية أن يكون هناك شيء جيد في هذه الفترة".

وحول سيناريو اللعبة، قالت قاروط "الفكرة بلشت من سنة تقريبا كنا حابين نعمل على الرسوم المتحركة حول بطة بالحمام تحاول أن تغادر الحمام للبحث عن عائلتها وشخصيتها واسمها فبدأنا بلعبة للموبايلات".

سيناريو اللعبة بباسطة يدور حول بطة صغيرة اعتادت العوم في مغطس الاستحمام وأرادت الهرب والخروج منه. ولتحقيق هذه الرغبة، على البطة الظريفة التغلب على فقاقيع الصابون التي تعيق دربها.

لعبة دوكي أوب لم تولد بعد لعدم توفر الميزانية اللازمة لإنتاجها، إذ تحتاج الشركة المنتجة إلى 10 آلاف و400 دولار لبعث الحياة في البطة البطلة.

وللحصول على هذا المبلغ لجأت قاروط لموقع على الإنترنت يوفر الدعم المادي عبر جني التبرعات من الراغبين في نجاح المشروع.

لكن الصعوبات ليست مالية فقط، فالظروف القاسية التي يعيشها السوريون تعرقل تواصل أعضاء الفريق. ومن بين المصممين العشرة الذين بدأوا العمل في المشروع لم يتبق سوى ثلاثة أشخاص.

لكن الجانب المشرق هو أن المشروع استطاع أن يحصد من التبرعات حتى الآن أكثر من 900 دولار، ويأمل الفريق أن يكون جاهزا لإطلاق لعبة دوكي أوب في شهر يونيو/حزيران المقبل، لتكون متاحة على هواتف آيفون وأندرويد.

XS
SM
MD
LG