Accessibility links

لوز.. الحياة تعود إلى بطاقات المعايدة


بطاقة معايدة

بطاقة معايدة

قد تبدو بطاقات المعادية "موضة" قديمة في عالمنا التكنولوجي هذا.

لكنّ فتاةً فلسطينية بدأت مشروعا جديدا أعاد للبطاقات التقليدية رونقها فوجدت نافذة تعبر به إلى قلوب الناس رغم أنف الأجهزة الذكية ومواقع التواصل الاجتماعي.

هذه البطاقات تتسم بالتصاميم الغنية بالتراث الفلسطيني، والعبارات المسلية والهزلية.

لمعرفة المزيد عن هذه الفكرة المبتكرة، استمعوا إلى التقرير التالي الذي أعدته شيرين ياسين:

XS
SM
MD
LG