Accessibility links

logo-print

السينما المصرية تواجه الواقع السياسي و'القرصنة'


بوستور لأحد الأفلام المصرية

بوستور لأحد الأفلام المصرية

تراجع إنتاج مصر السينمائي في السنوات الماضية.. والسبب الاوضاع المضطربة التي تعيشها البلاد منذ ثورة الخامس والعشرين من يناير وتأرجح الحكومات واستمرار الاحتجاجات وغياب الاستقرار الأمني.

وتشير الناقدة الفنية ماجدة موريس الى أن السينما جزء من ضحايا الواقع المصري حاليا.

لكن الفنان أشرف عبد الغفور يؤكد أن المشكلة بدأت منذ سنوات عديدة.

أما المنتج السينمائي محمد العدل فيوضح أن "القرصنة" باتت مشكلة أخرى تؤرق صناع الأفلام في مصر.

تعرفوا على المزيد عن واقع السينما المصرية في التقرير التالي.


XS
SM
MD
LG