Accessibility links

logo-print

الترحيل يلاحق اللاجئين السوريين في الجزائر


لاجئون سوريون في الجزائر

لاجئون سوريون في الجزائر

أثارت قضية إعادة ترحيل بعض الأسر السورية التي كانت "لاجئة" في الجزائر إلى بلدها -أو كما تعتبرها السلطات الجزائرية عائلات "وافدة" - استنكار المعارضة السورية التي قالت إنها "عودة إلى جحيم داعش والنظام السوري".

ووصف الهلال الأحمر الجزائري الذي أخذ على عاتقه مسؤولية تكاليف السفر، العملية "بالعودة الطوعية".

فهل كانت عودة السوريين إلى بلدهم، الذي ما زال يعيش حربا أهلية منذ أكثر من ثلاث سنوات، طوعية بالفعل؟ ولماذا عارضها البعض؟ لمعرفة الإجابة استمعوا إلى التقرير الصوتي التالي.

XS
SM
MD
LG