Accessibility links

مفتي السعودية يدعو إلى ضرب داعش 'بيد من حديد'


مفتي السعودية الشيخ عبد العزيز آل الشيخ

مفتي السعودية الشيخ عبد العزيز آل الشيخ

دعا مفتي السعودية الشيخ عبد العزيز آل الشيخ قادة الدول الإسلامية خلال صلاة الجمعة إلى ضرب تنظيم الدولة الإسلامية داعش "بيد من حديد".

وقال خلال خطبة الجمعة في جبل عرفة قرب مكة حيث يحتشد حوال مليوني مسلم لأداء مناسك الحج "دينكم مستهدف، أمنكم مستهدف، عقيدتكم مستهدفة".

وأضاف أن المتشددين لا يمثلون الإسلام وأنهم أعظم شأنا من الخوارج.

وتابع مفتي السعودية في خطبته "هؤلاء إجراميون انتهكوا الأعراض وسفكوا الدماء ونهبوا الأموال وباعوا الحرائر ولا خير فيهم".

ودعا "أمة الإسلام إلى حماية أمتكم بحدودها واستقرارها والضرب بيد من حديد على كل الأعداء من الخارج ومن الداخل".

وأكد المفتي أن "هذه الجرائم الشنيعة إرهاب ظالم وأشر من ذلك أنهم لبسوا باطلهم بأنه جهاد وأنه الإسلام، والله يعلم أنهم براء من الإسلام ومن الجهاد وأنهم الطغاة، فاحذروا أفكارهم المنحرفة ودعواتهم الزائفة".

شاهد مقطع فيديو لخطبة مفتي السعودية:

وكان الشيخ آل الشيخ اعتبر الشهر الماضي أن تنظيم داعش "فئة ظالمة معتدية" و"العدو الأول" للإسلام، ويجب على المسلمين قتاله إذا قاتل المسلمين.

واعتبر آل الشيخ، الذي يرأس هيئة كبار العلماء، أعلى هيئة دينية في المملكة، أنه يصح في أتباع القاعدة وتنظيم داعش حديث نبوي يدعو إلى قتلهم.

وتشارك السعودية رسميا في الضربات التي وجهتها الولايات المتحدة وحلفاؤها من الدول العربية ضد مقاتلي التنظيم.

ومع صعود داعش واستفحال حالات العنف التي ارتكبها باسم الإسلام، انتشر أكثر من هاشتاغ على مواقع التواصل الاجتماعي للدفاع عن المسلمين.

فقد اشتهر بين المسلمين الناطقين بالإنكليزية هاشتاغ #MuslimApologies ومغزى رسالته تؤكد على أنهم غير ملزمين بالاعتذار عن أعمال قامت بها أقلية.

يقول أحد المغردين: الاعتذار يعني الإقرار بالذنب

وأطلق مسلمون في بريطانيا هاشتاغ #NotInMyName لإدانة تنظيم داعش والنأي بأنفسهم عنه.

يقول هذا المغرد: نريد أن نبلغ العالم أن داعش لا يمثل الإسلام

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG