Accessibility links

logo-print

سي أن أن: هؤلاء سعوديات يغردن من أجل الحرية


نساء سعوديات

نساء سعوديات

منذ أكثر من شهرين يواصل هاشتاغ #سعوديات_نطالب_باسقاط_الولايه التداول على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، بعدما قررت سعوديات تكثيف حملة المطالبة بإنهاء تحكم الرجل بمصير المرأة في المملكة.

ودعما لهذا الحراك الاجتماعي المتزايد، نشرت شبكة "سي. أن. أن" الأميركية فيديو يتضمن تغريدات لعدد من السيدات السعوديات تحدثن للشبكة عن معاناتهم تحت نظام ولاية الرجل على المرأة.

وتحدثت مواطنة سعودية باسم "جانا"، وهو اسم مستعار، قائلة إن المواطنات السعوديات "محتجزات"، وأنهن عاجزات عن فعل أي شيء من دون إذن أوليائهن.

وأرسلت "سارة" رسالة لـ"سي أن أن" تقول فيها إنها ابنة شخص محافظ، وأنه دائما يفضل أخوها عليها، كما كان يقوم بضربها كل يوم أثناء طفولتها ويسخر منها ومن شكلها.

وقالت أخرى أن وليها كا يعذبها يوميا خلال فترة طفولتها ويسخر منها ومن شكلها.

وقالت إن النظام الذكوري المهيمن في مجتمعها حطم أحلامها في حياة ناجحة، وتضيف أنها أضحت "روحا ميتة في جسد حي"، وتتمنى ألا يحدث ذلك لأختها الصغيرة.

وكتبت أخرى: "أنا سجينة، وجريمتي أنني امرأة سعودية".

وكشف سيدات سعوديات أخريات للشبكة الأميركية عن الصعوبات التي تواجه المرأة السعودية.

المصدر: سي. أن. أن

XS
SM
MD
LG