Accessibility links

تحذيرات في السعودية من دعوة ناشطات لقيادة جماعية للسيارات


ناشطة سعودية تقود السيارة

ناشطة سعودية تقود السيارة

حذرت وزارة الداخلية السعودية الخميس من أنها سترد بحزم على أي تجمعات تطالب بحق النساء في قيادة السيارات وذلك قبل موعد حددته الناشطات لتحدي قرار المنع.

وذكرت وكالة الأنباء الرسمية نقلا عن المتحدث الأمني أن وزارة الداخلة ستطبق الأنظمة بحق كل من "يساهم وبأي أسلوب في أي أعمال أو أفعال تؤدي إلى توفير الفرصة للمتربصين للنيل من اللحمة الاجتماعية ببث الفرقة وتصنيف المجتمع".

وأعادت الناشطات مطلع الشهر الحالي إطلاق مبادرة تدعو السعوديات إلى قيادة السيارة في شوارع المملكة.

وحددت الناشطات 26 تشرين الأول/أكتوبر موعدا لذلك كما فعلن العام الماضي عندما قام عدد منهن بقيادة السيارات في شوارع المدن.

وكثفت الناشطات الدعوات عبر شبكات التواصل الاجتماعي حيث نالت عريضة عنوانها "ارفعوا الحظر عن قيادة المرأة" أكثر من 2700 توقيع.

وقالت ناشطات إن "اثنتين أو ثلاثا من النساء" يتبادلن صورا لهن أثناء قيادة السيارة عبر خدمة واتساب يوميا. لكنهن أكدن أن لا شيء مخصصا بشكل استثنائي ليوم الأحد.

وقالت الناشطة الحقوقية نسيمة السادة "نطلب من النساء الراغبات في قيادة السيارة أن يفعلن ذلك بشكل اعتيادي يوم 26" الشهر الحالي.

يذكر أن الشرطة ضبطت في 26 تشرين الأول/أكتوبر من السنة الماضية 16 امرأة خلف مقود السيارة وحررت بحقهن مخالفات، ووقعت كل منهن مع المحرم محضرا يتعهدن بموجبه عدم قيادة السيارة مجددا.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG