Accessibility links

الجبير: التحالف سيتخذ القرار بشأن نشر قوات سعودية في سورية


وزير الخارجية السعودي عاجل الجبير

وزير الخارجية السعودي عاجل الجبير

أكدت الرياض الأحد أنها أرسلت طائرات عسكرية وعناصر من سلاح الجو السعودي إلى قاعدة انجرليك الجوية جنوب تركيا في إطار عملياتها لقتال تنظيم الدولة الإسلامية داعش في سورية، مكررة موقفها الداعي إلى رحيل الرئيس بشار الأسد عن السلطة.

وقال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير في مؤتمر صحافي مع نظيره السويدي ديدييه بوركهالتر في الرياض، إن قرار وتوقيت إرسال المملكة قوات برية إلى سورية يعتمد على قرار يتخذه التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة في هذا الصدد.

وأوضح الوزير أن المملكة لا تريد "مغامرات تتخطى حدودنا، بل نسعى لجوار آمن"، مشيرا إلى أن أي تحرك سعودي في هذا الصدد يهدف إلى إيجاد حل سياسي للأزمة في سورية.

وكان العميد أحمد عسيري، مستشار وزير الدفاع السعودي، قد أفاد بأن الوجود العسكري السعودي في جنوب تركيا يقتصر في الوقت الراهن على الطائرات، وأن هذا التحرك يأتي ضمن تعهد الرياض بتصعيد القتال ضد داعش.

رحيل الأسد

من جهة أخرى، رأى الجبير أن روسيا التي تدعم حكومة دمشق والقوات النظامية عسكريا، لن تنجح في إبقاء الأسد في منصبه، مؤكدا أن رحيل الأخير عن الحكم هو "مسألة وقت".

وقال الجبير في المؤتمر الصحافي "عندما بدأت الأزمة (السورية)، استعان بشار الأسد بالشبيحة لقتل الأطفال واغتصاب النساء وقتل الأبرياء وتدمير المنازل، ولم يقدر أن يهيمن على شعبه. استعان بجيشه وفشل، استعان بالإيرانيين الذين أرسلوا الحرس الثوري، وفشل. استعان بميليشيات شيعية فشلت في إنقاذ بشار الأسد. الآن، استعان بروسيا، وستفشل في إنقاذ بشار الأسد".

ودعا الوزير السعودي روسيا والولايات المتحدة إلى العمل من أجل تطبيق اتفاق ميونيخ الخاص بالأوضاع في سورية.

المصدر: قناة الحرة/ راديو سوا

XS
SM
MD
LG