Accessibility links

صفقة تسليح الجيش اللبناني تتصدر أجندة مباحثات سعودية-فرنسية


هولاند لدى استقباله الأمير سلمان بن عبد العزيز

هولاند لدى استقباله الأمير سلمان بن عبد العزيز

يواصل ولي العهد السعودي الأمير سلمان بن عبد العزيز الثلاثاء زيارته الرسمية إلى فرنسا، حيث يبحث مع المسؤولين في باريس أبرز قضايا المنطقة.

وبعد لقائه الرئيس الفرنسي مساء الاثنين، من المقرر أن يلتقي سلمان كذلك بوزير الخارجية لوران فابيوس الأربعاء لإجراء محادثات حول الوضع في العراق وسورية.

وقال رئيس مركز الشرق للدراسات الاستراتيجية والقانونية في جدة أنور عشقي إن علاقات السعودية-الفرنسية تتميز بوجود تفاهم استراتيجي في الكثير من القضايا ومنها قضايا المنطقة:

وكان ولي العهد السعودي قد وصل إلى باريس الاثنين لإجراء محادثات حول عدد من الملفات منها صفقة الأسلحة الفرنسية للجيش اللبناني، التي تمولها الرياض.


صفقة أسلحة للبنان

وفي سياق متصل، أعلنت الرئاسة الفرنسية أن البلدين بصدد وضع اللمسات الأخيرة على عقد لتزويد الجيش اللبناني بأسلحة فرنسية بقيمة ثلاثة مليارات دولار.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤول في قصر الاليزيه، قوله إن عقد تسليح الجيش مكتمل ولكن بقي هناك فقط بعض العناصر التقنية لإنجازه.

وكان الرئيس الفرنسي قد أعلن خلال حفل عشاء رسمي أقامه على شرف ولي العهد السعودي أن لبنان غير محصن من التأثيرات والتهديدات الخارجية، وهو بحاجة إلى استقرار أمني، خصوصا وأنه يستضيف مئات الآلاف من اللاجئين.

وأضاف هولاند، أن السعودية وفرنسا اتفقتا على مساعدة لبنان شرط أن يساعد هو نفسه من أجل حفظ أمنه، حسب تعبيره.

المصدر: راديو سوا/وكالات

XS
SM
MD
LG