Accessibility links

logo-print

حكم الإعدام لسعوديين إدينا بقتل عقيد في الجيش


محكمة في السعودية

محكمة في السعودية

أصدرت المحكمة الجزائية المتخصصة في السعودية الثلاثاء حكما بالإعدام على مواطنين أدينا بالانتماء لتنظيم القاعدة ولقتلهما عقيدا في الجيش عام 2007، حسب وسائل إعلام سعودية.

وكان الرجلان، حسب الحكم الصادر بحقهما، قد هاجما العقيد ناصر العثمان في مزرعته قرب مدينة بريدة في شمال المملكة وكبلا يديه وقدميه قبل أن ينحراه ويفصلا رأسه عن جسده، لاعتقادهما بأنه كافر.

وشهدت المملكة بين عامي 2003 و2006 سلسلة هجمات شنها تنظيم القاعدة ضد أهداف غربية وسعودية، ما أسفر عن مقتل مئات الأشخاص.

ومنذ القضاء على هذه الحملة أدانت السعودية وحكمت على مئات الأشخاص بالسجن أو الإعدام لإدانتهم بأنشطة متشددة. وأعدمت عشرات الأشخاص في مطلع كانون الثاني/يناير.

وذكرت قناة إخبارية سعودية أن الحكم شمل معاقبة شخص ثالث بالسجن لمدة 30 عاما بعد إدانته بالشروع في قتل العثمان الذي كان يشغل منصب قائد قوات الطوارئ الخاصة بمنطقة القصيم في شمال المملكة.

وقال متحدث باسم وزارة العدل إن الحكم ابتدائي ويمكن استئنافه قبل تنفيذه.

وكانت وزارة الداخلية السعودية قد أعلنت الاثنين تنفيذ حكم الإعدام بسعوديين مدانين بتهمة القتل. وبذلك ارتفع عدد أحكام الإعدام المنفذة في المملكة منذ مطلع العام إلى 107.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG