Accessibility links

#سعاد_الشمري لرجال الدين في السعودية: لن تخيفوني


الكاتبة السعودية سعاد الشمري

الكاتبة السعودية سعاد الشمري

لا تزال قضية الكاتبة السعودية سعاد الشمري تتفاعل داخل المملكة بعد أن طالبت الأمانة العامة لـ"الهيئة العالمية للتعريف بالرسول" إحالتها إلى القضاء الشرعي بسبب "إساءتها للرسول"، داعية في الوقت نفسه إلى إغلاق حساب وصفحة الكاتبة على الإنترنت.

وردت سعاد الشمري في تغريدة على تويتر بالقول إن الهئية "صدمتني حتى هي متحزبة لجماعة ترتدي اللحية نفاقا. لن تخيفوني. يذهلني التعصب".

وكانت الناشطة سعاد الشمري ‏قد قالت في تغريدة أغضبت علماء دين محافظين داخل السعودية "من أغبى الأقوال أن تربية اللحية مخالفة للمشركين، مشركي الماضي والحاضر، اليهود والكهنوت الشيوعيون الماركسيون بلحى، أبوجهل لحيته أطول من الرسول".

وهاجم مغردون الشمري، معتبرين ما كتبت إساءة للرسول وتطاولا على مقامه، وأطلقوا هاشتاغ تحت عنوان #سعاد_الشمري_تتهم_النبي_بالغباء، طالبوا خلاله بمحاكمتها، وكان من أبرز من تفاعل مع الهاشتاغ الشيخ عادل الكلباني إمام الحرم المكي سابقا، الذي دعا عليها قائلا "الله شلّ يدها وأعم بصرها واجعلها عبرة يا واحد يا قهار".

ابن منيع: الشمري مجرمة وستحاسب

وقال المستشار في الديوان الملكي، عضو هيئة كبار العلماء الشيخ عبدالله بن منيع، إن "سعاد الشمري مجرمة وستحاسب على تطاولها على النبي الكريم"، واصفا إياها بـ"الخبيثة".

وقال ابن منيع لصحيفة "سبق" السعودية "إن شاء الله ستحاسب هذه الخبيثة، لقد قرأنا تغريدتها وستنال جزاءها بإذن الله".

وكان شيوخ دين آخرون طالبوا بمحاكمة عاجلة لسعاد الشمري بسبب ما أسموه التطاول على النبي محمد.

ومباشرة بعد صدور تصريح الشيخ بن منيع، أعلنت الشمري تحديها لعضو هيئة كبار العلماء، مطالبة إياه بالخروج معها في مناظرة فقهية.

وتابعت سعاد الشمري ‏في تغريدة لها عبر حسابها بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، ردا على اتهامات الشيخ ابن منيع لها "المجرم من يظلم ويتسلط على جماعة لا تنتمي له ولا يغضب لله ولرسوله من فساق جماعته والخبيث من يستغل منصبه لمصالحه على حساب الوطن والحقيقة".

وتابعت "أنا أتحداك لقبول مناظرة فقهية لغوية بما اتهمتني به".
XS
SM
MD
LG