Accessibility links

logo-print

ساندرز يهاجم شركات الأدوية مجددا


بيرني ساندرز

بيرني ساندرز

تسبب سيناتور فيرمونت بيرني ساندرز في خسائر جديدة لشركات الأدوية الثلاثاء بعد أن اتهم شركتين تنتجان الإنسولين بالرغبة في زيادة أرباحهما على حساب المرضى.

وكتب المرشح السابق في الانتخابات التمهيدية للحزب الديموقراطي في تغريدة " الناس تموت أو تزداد مرضا لأنها لا تستطيع تحمل تكاليف الإنسولين".

واتهم في التغريدة شركتي "نوفو نورديسك" و"إيلي ليلي" برفع أسعار هذا الهرمون من أجل "تحقيق أرباح ضخمة".

وذكر موقع بلومبيرغ أن أرباح إيلي ليلي هبطت، بسبب التغريدة، بمقدار 2.7 في المئة، واعتبره أكبر معدل خسارة للشركة منذ نيسان/أبريل الماضي.

وأضاف بلومبيرغ أن مؤشر نوفو نورديسك أغلق بنسبة أقل من واحد في المئة في البورصة.

وكانت تغريدة لسيناتور فيرمونت قد تسببت في وقت سابق في خسارة شركة آرياد للأدوية 387 مليون دولار، بعد أن اتهمها في تغريدة بـ"الجشع" لرفع سعر دواء يعالج سرطان الدم (اللوكيميا).

المصدر: بلومبيرغ

XS
SM
MD
LG