Accessibility links

logo-print

صالحي: هناك اتجاه لاستئناف العلاقات الدبلوماسية بين طهران والقاهرة


وزير الخارجية الايراني على اكبر صالحي

وزير الخارجية الايراني على اكبر صالحي


أعلن وزير الخارجية الإيراني على اكبر صالحي أن هناك اتجاها لاستئناف العلاقات الدبلوماسية بين طهران والقاهرة المقطوعة منذ أكثر من 30 عاما.

وقال صالحي، في حديث نشرته صحيفة الأهرام المصرية الحكومية الثلاثاء، إن مصر "هي قلب العروبة النابض والتي نتمنى ونأمل أن تعود العلاقات معها إلى وضعها الطبيعي ومسارها الحقيقي"، مضيفا "نحن نسير في هذا الاتجاه والأمر يتوقف على بعض الإجراءات البروتوكولية".

وأضاف صالحي أن "مصر هي حجر الزاوية في المنطقة وهي الدولة التي لها مكانة خاصة وموقع متميز بين الدول العربية والإسلامية، فهي ضاربة بجذورها في عمق التاريخ وتربطنا بها أواصر المحبة والصداقة والأخوة".

واعتبر وزير الخارجية الإيراني أن "الثورة أعادت مصر إلى وضعها الطبيعي، وفتحت فصلا جديدا في مسار سياستها الخارجية وعلاقاتها الدولية" مؤكدا أن الجمهورية الإسلامية "ترحب بالرئيس محمد مرسى في زيارته إلى إيران".

ومن المقرر أن يشارك مرسي في قمة عدم الانحياز بطهران في 30 أغسطس/آب الحالي.

يشار إلى أن طهران قطعت علاقاتها الدبلوماسية مع القاهرة عام 1980 بعد الثورة الإسلامية احتجاجا على توقيع اتفاقات كامب ديفيد للسلام بين مصر وإسرائيل عام 1979.
XS
SM
MD
LG