Accessibility links

عريقات يعرب عن تأييده لجهود كيري لاستئناف محادثات السلام


كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات

كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات

أبدى كبير المفاوضين الفلسطينيين مع إسرائيل صائب عريقات تأييده للجهود التي يبذلها وزير الخارجية الأميركي جون كيري لاستئناف محادثات السلام بين الفلسطينيين والإسرائيلين، مؤكدا في الوقت ذاته "عدم وجود شروط فلسطينية لاستئناف المفاوضات".

وقال عريقات أمام لجنة حقوق الشعب الفلسطيني التي أنشأتها الجمعية العامة للامم المتحدة في عام 1975، إن "الفلسطينين يبذلون كل الجهود الممكنة من أجل نجاح كيري، وليست لديهم شروط لاستئناف المفاوضات".

ونوه عريقات إلى أن تجميد بناء المستوطنات والإفراج عن السجناء الفلسطينيين التي يطالب بها الجانب الفلسطيني، ليست شروطا لعودة المفاوضات و"لكنها بالأحرى التزامات يجب أن تفي بها إسرائيل".

وقال إن الفلسطينيين انتهوا من التحضير للانضمام لمجموعة من الهيئات الدولية مثل المحكمة الجنائية الدولية ولكنهم لم يتحركوا بعد من أجل إعطاء كيري والرئيس باراك اوباما فرصة لمتابعة السلام بالشرق الأوسط.

وأردف قائلا إن الفلسطينيين يريدون إعطاء فرصة لكل الدول التي يوجد بينها قاسم مشترك وهو تحقيق حل الدولتين على أساس حدود 1967، مؤكدا أنه "توجد فرصة جيدة الآن" لتحقيق ذلك.

انتقاد إسرائيلي

في المقابل اتهم رون بروسور سفير إسرائيل في الأمم المتحدة عريقات بنشر أكاذيب ودعاية، حسب تعبيره.

وقال بروسور في بيان إن"الإنسان كان يتوقع أن يعلم من يطلق عليه مفاوض سلام شعبه التسامح والتعايش"، معتبرا أن "عريقات يعمل على تأجيج المشاعر وتشويه صورة إسرائيل".

ومن المقرر أن يزور كيري القدس ورام الله يومي الخميس والجمعة في مسعى جديد لاستئناف محادثات السلام التي انهارت في سبتمبر/أيلول 2010 بسبب خلاف حول استمرار بناء مستوطنات إسرائيلية في الضفة الغربية والقدس الشرقية.
XS
SM
MD
LG