Accessibility links

ليبرمان يدعو لمراجعة شاملة للسياسة الإسرائيلية تجاه الفلسطينيين


 وزير الخارجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان

وزير الخارجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان

واشنطن - زيد بنيامين

دعا وزير الخارجية الإسرائيلي إلى ضرورة إجراء مراجعة شاملة للسياسة الإسرائيلية تجاه الفلسطينيين موجها في الوقت ذاته انتقادات لاذعة للرئيس الفلسطيني محمود عباس.
واستبعد افيغدور ليبرمان إمكانية التوصل الى حل شامل مع الفلسطينيين داعياً الى عدم إطلاق توقعات كبيرة بشأن عملية السلام التي قال إنها بحاجة إلى وقت طويل.

المزيد من التفاصيل في تقرير مراسل راديو سوا زيد بنيامين في واشنطن


وقال ليبرمان خلال ندوة أقيمت بمعهد بروكينغز هنا بواشنطن إن من المهم إبقاء الحوار مع الفلسطينيين من أجل إدارة الازمة الحالية في حال توصل الجهود الحالية إلى حل.
وأشار ليبرمان إلى أن المطلوب الآن التركيز على قضايا أخرى أكثر بساطة كبناء الثقة شبه المعدومة بين الطرفين ومن ثم اللجوء لحل القضايا المتعلقة باللاجئين والأمن وأضاف “أعتقد أن توجهنا بالنسبة للقضية الفلسطينية خاطئ ويجب أن نأخذ وقتاً مستقطعاً من أجل مراجعته لكي نشرح لأنفسنا السبب في وصولنا إلى هذا الجمود والفشل حتى هذه اللحظة”
وشكك ليبرمان بقيادة الرئيس الفلسطيني محمود عباس قائلاً إن الأخير لا يمثل الفلسطينيين في غزة ومن غير المحتمل “أنه يملك أغلبية كبيرة من المؤيدين في الضفة الغربية بسبب عدم إجراء انتخابات في السنوات الثلاث الاخيرة”.
وانتقد ليبرمان الرئيس الفلسطيني عباس الذي قال إنه “لم يلجأ إلى مجلس الأمن من أجل الاحتجاج” على قتل أكثر من ألف فلسطيني في مخيم اليرموك جنوب العاصمة السورية دمشق.
شأن متصل، قال وزير الخارجية الإسرائيلي إن من غير الممكن القبول بمعاهدة السلام العربية التي قدمتها السعودية لأن إسرائيل لا يمكن أن تقبل بعودة هذا العدد الكبير من اللاجئين الفلسطينيين.
في الشان الإيراني قال ليبرمان إن السلطة الحقيقية في طهران هي بيد المرشد الاعلى والحرس الثوري مؤكدا أن مسؤولية حماية الإسرائيليين محصورة بحكومته فقط.
وقال المسؤول الاسرائيلي إن الخطر الاول بالنسبة لدول الخليج في المرحلة الحالية هي صعود الحركات الراديكالية وايران وليست اسرائيل مؤكدا ان ابواب بلاده مفتوحة للحوار معها.
XS
SM
MD
LG