Accessibility links

logo-print

استجابة لوصيتها.. الشحرورة تشيع بالرقص والدبكة


جنازة الفنانة اللبنانية الراحلة صباح

جنازة الفنانة اللبنانية الراحلة صباح

شيعت المطربة اللبنانية صباح بالدبكة على وقع أغانيها وتصفيق المشيعين، عملا بوصيتها بأن يعم الفرح خلال جنازتها.

وحمل نعش الفنانة اللبنانية صباح الأحد وسط عزف الموسيقى ودق الطبول والرقص، استجابة لوصيتها بألا يحزن عليها أحد، وأن يغني الجميع في جنازتها.

وتعالت أغنيات صباح من المكان وخصوصاً تلك التي تتحدث فيها عن الوداع ومنها "مسافرة ع جناح الطير تذكروني بغيابي"، ورقص المشيعون مع النعش على وقع أغنية "رقص أم عيون السود وخلي الشحرورة الصبوحة تغني ويهب البارود".

وترأس القداس الجنائزي بطريرك الموارنة الكاردينال بشارة الراعي، كما شارك في التشييع رئيس وزراء لبنان تمام سلام ووزراء ونواب وشخصيات سياسية بالإضافة إلى فنانين لبنانيين وسوريين ووفد فني من مصر يضم الفنانين سمير صبري ولبلبة وإلهام شاهين وليلى علوي.

ودفنت صباح في مسقط رأسها قرية بدادون الواقعة في قضاء عاليه أحد أقضية محافظة جبل لبنان والتي تبعد 15 كيلومتراً عن بيروت.

وتوفيت الفنانة صباح فجر الأربعاء الماضي بعد إصابتها بوعكة صحية مفاجئة عن عمر ناهز 87 عاما بعد أن قضت ما يناهز السبعين عاما من عمرها في الفن متنقلة بين لبنان ومصر.

وكانت صباح شاركت في نحو 83 فيلما ما بين مصري ولبناني و27 مسرحية لبنانية وغنت حوالي 4000 أغنية.

المصدر: وسائل إعلام لبنانية

XS
SM
MD
LG