Accessibility links

logo-print

موسكو تحذر من انضمام أوكرانيا للناتو


جندي أوكراني في مدينة لوجانسك شرق أوكرانيا- أرشيف

جندي أوكراني في مدينة لوجانسك شرق أوكرانيا- أرشيف

أكدت روسيا الثلاثاء رفضها انضمام أوكرانيا إلى حلف شمال الأطلسي، معتبرة أن انضمامها إذا حدث سيشكل "تحديا غير مسبوق" للأمن الأوروبي.

وقال السفير الروسي لدى الاتحاد الأوروبي فلاديمير شيزوف خلال لقاء مع الصحافيين "لا نريد أن نرى أوكرانيا في الحلف. انضمامها سيكون تحديا غير مسبوق للأمن الأوروبي، الأكبر منذ سقوط جدار برلين".

وقد أعلنت الحكومة الأوكرانية في نهاية آب/أغسطس عزمها المضي في إجراءات الانضمام إلى الحلف بعدما أوقفها في 2010 نظام الرئيس السابق فيكتور يانوكوفيتش الموالي لموسكو.

ورغم معارضة موسكو، فقد انضمت إلى حلف الناتو دول كانت جزءا من الكتلة الشيوعية على غرار بولندا وجمهوريات البلطيق الثلاث.

وقف إطلاق النار

في غضون ذلك، اعتبرت الولايات المتحدة الثلاثاء أن وقف إطلاق النار في أوكرانيا "صامد اجمالا" وقالت إنها ستقرر فرض مزيد من العقوبات على روسيا بحسب المعطيات الميدانية "في الأيام المقبلة".

وأشارت مساعدة المتحدثة باسم الخارجية الأميركية ماري هارف إلى "صمود" وقف إطلاق النار رغم المعلومات عن بعض الهجمات بقذائف الهاون وإطلاق نار من أسلحة رشاشة في أماكن بينها مطار دونيتسك، إضافة إلى تصاعد أعمال العنف في لوغانسك ودونيتسك.

وأوضحت هارف أن الولايات المتحدة "مستعدة لفرض مزيد" من العقوبات على روسيا لكنها "ستتخذ قرارها على حسب ما سيحصل على الأرض الأيام المقبلة".

وتابعت أن واشنطن بالتنسيق مع الاتحاد الأوروبي "تضع اللمسات الاخيرة على إجراءات لتشديد وتوسيع عقوباتها في قطاعات المال والطاقة والدفاع".

وردا على سؤال حول التقرير الأولي للمحققين الهولنديين عن الطائرة الماليزية التي تحطمت في منتصف تموز/يوليو شرق أوكرانيا، اعتبرت هارف أنه لا يزال على روسيا أن تجيب "عن أسئلة كثيرة".

وقالت إن من بين هذه الأسئلة "ضلوعها في الحادث الذي أدى إلى تحطم الطائرة"، مشددة على أن "أسر الضحايا تحديدا يحتاجون إلى إجابات".

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG