Accessibility links

logo-print

موسكو تقول إنها تدعم المعارضة السورية وقيادة الحر تنفي


مقاتلون من الجيش السوري الحر يضعون صواريخ في قاعدة إطلاق محلية الصنع في منطقة الشيخ مقصود قرب حلب

مقاتلون من الجيش السوري الحر يضعون صواريخ في قاعدة إطلاق محلية الصنع في منطقة الشيخ مقصود قرب حلب

قال رئيس هيئة الأركان الروسية فاليري غيراسيموف الاثنين إن سلاح الجو الروسي يوفر غطاء جويا للجيش السوري الحر المعارض لدمشق في عملياته ضد تنظيم الدولة الإسلامية داعش على الأرض. وقوبلت هذه التصريحات بنفي قاطع من قيادة الجيش الحر.

وأشار غيراسيموف خلال اجتماع للملحقين العسكريين الأجانب المعتمدين في روسيا إلى أن بلاده تمد وحدات الجيش الحر بالسلاح والذخيرة والدعم المادي.

وأوضح أن وحدات للجيش الحر تضم نحو خمسة آلاف مقاتل، تحقق تقدما على حساب داعش في محافظات حمص وحماة وحلب والرقة.​

الحر ينفي

وعلى الفور، نفت قيادة الجيش الحر تصريحات غيراسيموف، وقالت إن الغارات الروسية لا تزال تستهدف مواقعها في سورية.

ووصف المستشار القانوني للجيش الحر أسامة أبو زيد في اتصال مع "راديو سوا" التصريحات الروسية بأنها أكاذيب:

ودعا أبو زيد موسكو إلى تسمية الجهات السورية التي تقول إنها تدعمها ميدانيا حتى تتضح حقيقة تصريحات قيادتها العسكرية، مشيرا إلى أن الجيش الحر يحارب القوات الروسية في العديد من الجبهات:


واعتبرت القيادة أن هناك محاولة لتوجيه الأنظار باتجاه ما يعرف بقوات سورية الديمقراطية التي تضم فصائل كردية وعربية وسريانية وأرمنية والتي شـكلت حديثا بهدف طرد داعش من الرقة ومناطق أخرى في سورية.

المصدر: وكالات/ راديو سوا

XS
SM
MD
LG