Accessibility links

logo-print

روسيا تتهم الاتحاد الأوروبي بازدواجية المعايير


وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف.

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف.

<p>اتهمت وزارة الخارجية الروسية الاتحاد الأوروبي يوم السبت بانتهاج معايير مزدوجة بعد أن رفع دون إعلان حظرا على إمداد أوكرانيا بتكنولوجيا ومعدات عسكرية، بينما فرض عقوبات على القطاع العسكري الروسي<span dir="LTR">.</span></p> <p dir="RTL">وقالت الخارجية الروسية في بيان لها في موقعها على الإنترنت إن قادة دول الاتحاد اتفقوا خلال اجتماع عقد في بروكسل على أن يرفعوا دون إعلان قيودا على صادرات لأوكرانيا تشمل معدات &quot;يمكن أن تستخدم في القمع الداخلي&quot;.</p> <p dir="RTL">وقال البيان، دون أن يحدد تاريخ إصدار القرار، إنهم سمحوا أيضا بصادرات التكنولوجيا والمعدات العسكرية<span dir="LTR">.</span></p> <p dir="RTL">ودعت الخارجية الروسية زعماء الاتحاد الأوروبي إلى &quot;عدم الانقياد&quot; وراء واشنطن بشأن الأحداث في شرق أوكرانيا ، مشيرة في الوقت ذاته إلى أن الاتحاد الأوروبي &quot;يخضع لإملاءات أميركية<span dir="LTR">.&quot;</span></p> <p dir="RTL"><strong>&quot;تهديد عسكري روسي محتمل&quot;</strong></p> <p dir="RTL">من ناحيته، قال رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون يوم السبت إنه يتعين على حلف شمال الأطلسي إصلاح نفسه كي يكون قادرا على تعزيز الدفاع عن أعضائه من أي تهديد عسكري روسي محتمل.</p> <p dir="RTL">وأضاف أن على الحلف أن يعيد التفكير في علاقاته مع موسكو بسبب الأزمة الأوكرانية<span dir="LTR">.</span></p> <p dir="RTL">وقال كاميرون الذي يستضيف قمة لحلف الأطلسي في ويلز الشهر المقبل إنه سيستغل هذه المناسبة لحث الحلف على مراجعة علاقاته القائمة منذ فترة طويلة مع روسيا لتعكس حقيقة أن موسكو تنظر إلى الحلف على أنه خصم لدود<span dir="LTR">.</span></p> <p dir="RTL"><strong>الأوضاع الميدانية</strong></p> <p dir="RTL">في غضون ذلك، أتاح هدوء في القتال بين القوات الأوكرانية وانفصاليين موالين لروسيا لخبراء دوليين يوم السبت استئناف البحث عن رفات في موقع حطام طائرة تابعة للخطوط الجوية الماليزية أسقطت في شرق أوكرانيا الشهر الماضي<span dir="LTR">.</span></p> <p dir="RTL">وقالت منظمة الأمن والتعاون في أوروبا إن نحو 70 خبيرا يعملون في الموقع لليوم الثاني على التوالي وإن العمل المكثف منصب على انتشال رفات الضحايا<span dir="LTR">.</span></p> <p dir="RTL">المصدر: &quot;راديو سوا<span dir="LTR">&quot;</span></p> <p dir="RTL">&nbsp;</p>

XS
SM
MD
LG