Accessibility links

logo-print

تصريحات ترامب حول المسلمين تثير حفيظة زملائه الجمهوريين


دونالد ترامب

دونالد ترامب

بدأت تصريحات متصدر المرشحين الجمهوريين دونالد ترامب التي تزداد حدة، تثير انتقادات العديد من خصومه، حتى داخل الحزب الجمهوري.

ودفعت تصريحاته التي قال فيها موخرا إنه يؤيد تسجيل المسلمين في قاعدة بيانات خاصة، أعضاء من داخل حزبه، إلى التساؤل عما إذا كان يلتزم قيم الديموقراطية.

وقال ماكس بوت المؤرخ العسكري والمستشار السياسي للمرشح الجمهوري ماركو روبيو، في تعليق على تويتر: "ترامب فاشي. أنا لا استخدم هذا الوصف باستهتار، أو عادة. لكنه استحقه".

وأضاف جون نونان مستشار الأمن القومي لدى حاكم فلوريدا السابق جيب بوش أن "التسجيل القسري لمواطنين أميركيين استنادا إلى الهوية الدينية فاشية بحتة".

وحذر خبراء في شؤون الحزب الجمهوري من قدرة ترامب على إلحاق ضرر طويل الأمد بالحزب، مشيرين إلى أن ترشيحه في انتخابات الحزب التمهيدية كفيل بتسليم الرئاسة إلى المرشحة الديموقراطية هيلاري كلينتون.

وأشارت صحيفة نيويورك تايمز في افتتاحيتها الثلاثاء إلى أن الأسبوع الفائت في الحملة "هيمنت عليه أكاذيب دونالد ترامب العنصرية".

أما خصمه جيب بوش فقد صرح لقناة فوكس الإخبارية بأن ترامب يخلق "كونا موازيا" بخطابه القاسي ولا سيما في ما يتعلق بالمسلمين.

وبرزت في الأيام الماضية معلومات حول إعداد مجموعات جمهورية سلسلة إعلانات تهاجمه، من بينها لجنة سياسية مرتبطة بمجموعة الاقتصاد المحافظة "كلوب فور غروث".

وشكلت المستشارة السياسية الجمهورية ليز مير مجموعة جديدة باسم "ترامب كارد" ستعمل على حملة إعلانية ضد ترامب تهدف إلى جمع المال للمساعدة على "هزيمة وتدمير" ترامب بحسب تقرير نشرته أخيرا صحيفة وول ستريت جورنال.

وأطلق حاكم أوهايو جون كيسيك إعلانا قصيرا على الانترنت لمدة دقيقة يربط ترامب بألمانيا النازية.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG