Accessibility links

logo-print

مرشحون جمهوريون يهددون بإلغاء الاتفاق النووي مع إيران


المرشحون الجمهوريون في أول مناظرة تلفزيونية

المرشحون الجمهوريون في أول مناظرة تلفزيونية

تعهد متنافسون على منصب المرشح الجمهوري للانتخابات الرئاسية الأميركية المقبلة، الخميس بالتراجع عن الاتفاق النووي المبرم مع إيران في تموز/يوليو 2015، وأقسموا اثناء تجمع للأميركيين اليهود الجمهوريين في واشنطن على دعم إسرائيل.

وقال السناتور ماركو روبيو، ثالث المرشحين بحسب استطلاعات الرأي، إن على المسارعين لإبرام صفقات مع إيران، أن يعلموا أنه في بداية ولايته سيعيد فرض العقوبات التي كانت مفروضة على طهران، حسب تعبيره.

وجاء حديث روبيو أمام التجمع السنوي الذي ينظمه التحالف اليهودي الجمهوري الذي يموله الملياردير وقطب الكازينوهات شيلدون اديلسون.

ووصف روبيو وضع الاتحاد الأوروبي علامات منشأ مغايرة لمنتجات المستوطنين اليهود في الأراضي الفلسطينية، بأنه "معاد للسامية".

وأضاف وسط تصفيق حاد "هناك قوانين تمييزية تنطبق فقط على اليهود يجري إدراجها في القانون الأوروبي للمرة الأولى منذ أكثر من نصف قرن".

وقال السناتور المحافظ تيد كروز من جانبه "إذا انتخبت رئيسا فسأمزق، في اليوم الأول لولايتي، هذا الاتفاق النووي الإيراني الكارثي".

وأقسم كروز على أنه سيقول لآية الله خامنئي "بلا لبس، إما أن توقفوا برنامجكم النووي العسكري أو سنوقفه لكم".

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG