Accessibility links

logo-print

دالاي لاما: ألمانيا لا يمكن أن تصبح بلدا عربيا


الزعيم الروحي للتبت الدالاي لاما

الزعيم الروحي للتبت الدالاي لاما

قال الزعيم الروحي للبوذيين التبتيين دالاي لاما إن هناك "الكثير من" اللاجئين في أوروبا وهذا "صعب من الناحية العملية"، مضيفا خلال مقابلة مع الصحيفة الألمانية "فاز" أن لدى كل شخص مسؤولية لمساعدة اللاجئين، مستدركا بقوله إن العدد الآن كبير جدا.

ويُعرف الدالاي لاما بالتحدث غالبا عن "الحاجة الإنسانية للاعتراف بوحدانيتها"، وهو نفسه لاجئ فرّ من التبت إلى دارامسالا في الهند عام 1959.

وقال الدالاي لاما إن "أوروبا، وعلى سبيل المثال ألمانيا، لا يمكن أن تصبح دولة عربية".

ورأى أن استقبال اللاجئين يمكن، من الناحية الأخلاقية، أن يكون فقط لفترة موقتة، مشيرا إلى أن الهدف ينبغي أن يكون إعادة هؤلاء ومساعدتهم على إعادة بناء بلدانهم.

وردا على سؤال حول تنامي ظاهرة الإسلاموفوبيا في أوروبا، قال إن أفرادا ومجموعات صغيرة يقتلون بعضهم البعض، موضحا أن هؤلاء لا يمثلون الإسلام والمسلمين.

المصدر:politico / washingtonpost

XS
SM
MD
LG