Accessibility links

رحمي يمثل أمام القضاء للمرة الأولى


صورة للمشتبه فيه أحمد رحمي نشرها مكتب التحقيقات الفدرالي

صورة للمشتبه فيه أحمد رحمي نشرها مكتب التحقيقات الفدرالي

مثل المتهم بشن تفجيرين في نيويورك ونيوجيرسي في أيلول/سبتمبر أحمد خان رحمي (28 عاما) أمام المحكمة الخميس للمرة الأولى بعد أن أطلقت عليه الشرطة النار وأصيب بجروح بليغة.

وظهر رحمي أمام محكمة فدرالية في مانهاتن، وتلت عليه القاضية سارة نتبورن حقوقه بعد نقله من المستشفى إلى مركز تأهيلي في نيويورك.

ولم يُحدد موعد بعد لمواجهة رحمي الأفغاني المولد، بتهم الإرهاب، إلا أن محاميه ديفيد باتون قال للصحافيين إن موكله يعتزم "بالتأكيد" الاعتراف بذنبه.

ويُتهم رحمي، الذي كان يعمل في مطعم عائلته في مدينة إليزابيث في نيوجيرسي، بتفجير قنبلتين في حي تشيلسي بنيويورك في 17 أيلول/سبتمبر، ما أدى إلى إصابة 29 شخصا.

وتتهمه السلطات أيضا بتدبير انفجار أدى إلى إلغاء سباق جري لمشاة البحرية الأميركية في بلدة "سي سايد بارك" في نيوجيرسي.

وفي حال إدانته يمكن أن يمضي رحمي بقية حياته في السجن.

المصدر: أ ف ب

XS
SM
MD
LG