Accessibility links

logo-print

مسؤول عسكري قطري وزوجته متهمان بإساءة معاملة مستخدمين في تكساس


 من مؤتمر صحافي لهيومن رايست ووتش حول أوضاع المستخدمين في الخليج

من مؤتمر صحافي لهيومن رايست ووتش حول أوضاع المستخدمين في الخليج

وجه مدعون أميركيون في ولاية تكساس الاتهام لمسؤول عسكري قطري وزوجته الإثنين بالامتناع عن دفع أجر عاملة وعامل في الخدمة المنزلية من بنغلادش وإندونيسيا وإجبارهما على العيش في ظروف سيئة ومنعهما من ترك المنزل.

وقال مكتب المدعي العام في منطقة غرب ولاية تكساس إن اتهاما وجه إلى حسن سالم الحمود وزوجته زينب الحسني بالتورطفي السخرة وأنهما قد يواجهان عقوبة بالسجن لمدة تصل إلى 20 عاما إذا أدينا.

ولم يتسن لوكالة رويترز الاتصال بمحامي القطري وزوجته للتعليق.

وكان الحمود وهو مسؤول عسكري قطري يقيم في منطقة سان أنطونيو حيث يتلقى تدريبا استقدم هو وزوجتهالعاملين في منتصف عام 2014 إلى تكساس لخدمة عائلتهما.

وقال مكتب المدعي العام في بيان "إن المتهمين أسكنا العاملين في ظروف بدائية وقيدا قدرتهما على التحرك والسفر وقدما لهما كميات قليلة من الطعام."

وأضاف البيان أن شرطة سان أنطونيو صادفت أحد العاملين في "حالة سيئة" على طريق قرب موقع عسكري الأمر الذي استدعى تحقيقا.

وقال إن الشرطة وجدت الشقة التي يقيم فيها الإثنان مؤثثة فقط بلوح على الأرض ليناما عليه.

وقال المدعون "الحمود والحسني امتنعا عن دفع أجر العاملين وحرمانهما من حيازة هواتف محمولة أو جوازي سفرهما والتأشيرات الممنوحة لهما لتقييد قدرتيهما على التحرك ومغادرة مكانهما للعمل في مكان آخر."

المصدر: رويترز

XS
SM
MD
LG