Accessibility links

الخارجية المصرية تستدعي السفير القطري والأزمة بين البلدين تتصاعد


جانب من الاشتباكات العنيفة التي دارت بين قوات الأمن ومؤيدين للرئيس المعزول محمد مرسي

جانب من الاشتباكات العنيفة التي دارت بين قوات الأمن ومؤيدين للرئيس المعزول محمد مرسي

استدعت وزارة الخارجية المصرية ظهر السبت السفير القطري لدى القاهرة احتجاجا على انتقاد الدوحة "قمع مظاهرات" مؤيدي الرئيس المعزول محمد مرسي التي خلفت 17 قتيلا في مواجهات مع قوات الأمن الجمعة.
وقال الناطق باسم الخارجية المصرية السفير بدر عبد العاطي إن "استدعاء السفير القطري يرجع لبيان أصدرته الخارجية القطرية بشأن الأوضاع في مصر".

أيمن سليمان والمزيد من التفاصيل

وكانت الخارجية القطرية أعربت عن "القلق من تزايد أعداد ضحايا قمع المظاهرات، وسقوط عدد كبير من القتلى في كافة أرجاء مصر"، بحسب بيان لها بثته وكالة الأنباء القطرية الرسمية مساء الجمعة.
وأضاف بيان الخارجية القطرية الشديد اللهجة "أن قرار تحويل حركات سياسية شعبية إلى منظمات إرهابية، وتحويل التظاهر إلى عمل إرهابي لم يجد نفعا في وقف المظاهرات السلمية"، في إشارة إلى قرار الحكومة المصرية اعتبار جماعة الإخوان المسلمين "تنظيما إرهابيا" قبل نحو أسبوع.
وتابع البيان أن هذا "كان فقط مقدمة لسياسة تكثيف إطلاق النار على المتظاهرين بهدف القتل".
واعتبرت الخارجية القطرية أن "ما جرى ويجري في مصر يقدم الدليل تلو الدليل على أن طريق المواجهة والخيار الأمني والتجييش لا تؤدي إلى الإستقرار" مؤكدة أن "الحل الوحيد هو الحوار بين المكونات السياسية للمجتمع والدولة في مصر العربية العزيزة من دون إقصاء أو اجتثاث".
وجاء البيان الذي أغضب القاهرة بعد ساعات من مقتل 17 شخصا وإصابة 62 آخرين في مواجهات الجمعة، اعتبرت الأكثر دموية منذ ثلاثة أشهر، بين المتظاهرين المؤيدين لمرسي والأمن والأهالي عبر البلاد.
وتعد قطر إحدى أبرز الداعمين الإقليميين لمرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين والذي عزله الجيش إثر احتجاجات شعبية واسعة مطلع تموز/يوليو الفائت.
وتدهورت العلاقات بين القاهرة والدوحة إثر الإطاحة بمرسي وفض السلطات المصرية بالقوة اعتصام في القاهرة خلف مئات القتلى.
وتثير تغطية قناة الجزيرة القطرية غضب السلطات المصرية التي تعتبرها منحازة لجماعة الإخوان المسلمين. وتخصص قناة الجزيرة قناة لنقل الوضع المصري تحت اسم "الجزيرة مباشر مصر" تبث من الدوحة وتنقل كافة فعاليات جماعة الإخوان المسلمين وتستضيف باستمرار ضيوف مناصرين للإخوان ومرسي من بينهم قيادات إسلامية مطلوبة في مصر بينهم الداعية الإسلامي يوسف القرضاوي.
واعتقلت مصر الاثنين الماضي ثلاثة صحافيين يعملون في قناة الجزيرة الناطقة باللغة الإنكليزية قبل أن تتهم مدير مكتبها بالقاهرة محمد عادل فهمي الثلاثاء بالانتماء إلى "جماعة إرهابية" في تلميح إلى جماعة الإخوان المسلمين.

وكتب مدونون مصريون عددا من التغريدات على موقع التواصل الاجتماعي تويتر بهذا الشأن، هذا جانب منها:




XS
SM
MD
LG