Accessibility links

logo-print

بعد زيارة ظريف.. الدوحة تنفي وجود اتصالات مع حكومة دمشق


اجتماع وزاري في قطر حول سورية، أرشيف

اجتماع وزاري في قطر حول سورية، أرشيف

دحضت الحكومة القطرية التي تدعم المعارضة السورية تقارير تحدثت عن إجراء اتصالات مع حكومة الرئيس بشار الأسد، وذلك بعد زيارة وزير الخارجية الإيراني للدوحة وتصريحات للأمين العام لحزب الله قال فيها إنه التقى وفدا قطريا قبل أيام.
ونقلت وكالة الأنباء القطرية الرسمية عن مدير إدارة الشؤون الآسيوية في وزارة الخارجية، القول إن "التواصل الوحيد" لقطر هو مع الممثل "الشرعي لهذا الشعب المتمثل بالائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية".
إلا أن المسؤول أكد ترحيب بلاده "بحل سياسي يضمن حقوق الشعب السوري المشروعة"، في إشارة إلى الجهود الدولية لعقد مؤتمر للسلام في جنيف.
ويأتي هذا التأكيد القطري في أعقاب زيارة وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف إلى قطر الاثنين وبعد أن لعبت الدوحة دورا في تأمين الإفراج عن مخطوفين لبنانيين شيعة في سورية.
وكان الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله قال في مقابلة مع قناة أو تي في اللبنانية مساء الثلاثاء إن "قطر في الآونة الاخيرة ربما تعيد النظر بموقعها في المنطقة واستراتيجيتها"، مشيرا إلى أنه استقبل موفدا قطريا قبل أيام.
XS
SM
MD
LG