Accessibility links

القاعدة تفجر مبنى للجيش في المكلا اليمنية


سيارة تابعة لعناصر يشتبه في انتمائها لتنظيم القاعدة في جنوب اليمن

سيارة تابعة لعناصر يشتبه في انتمائها لتنظيم القاعدة في جنوب اليمن

فجر مسلحون من القاعدة الأربعاء مبنى قيادة الجيش في مدينة المكلا، عاصمة محافظة حضرموت بجنوب شرق اليمن، والتي يسيطر عليها عناصر التنظيم منذ خمسة أشهر، وأقاموا نقاط تفتيش في المدينة، حسب مسؤولين محليين.

وفجر المسلحون المينى المؤلف من ثلاثة طوابق والذي كان يأوي مقر المنطقة العسكرية الثانية التي تغطي محافظتي حضرموت وشبوة في الجنوب.

وقالت ذات المصادر إن عناصر القاعدة، وبعد معلومات عن إمكانية شن التحالف الذي تقوده السعودية عملية عسكرية لاستعادة المكلا، انتشروا بكثافة في المدينة.

وكان مسلحو القاعدة فجروا الثلاثاء مبنى الأمن السياسي في المكلا.

ووصل الثلاثاء حوالى 100 جندي سعودي إلى عدن وانتشروا في المطار الدولي للمدينة، وفق مصادر عسكرية يمنية.

وكانت القوات الموالية للرئيس اليمني المعترف به دوليا قد استعادت السيطرة على عدن من قبضة الحوثيين الشهر الماضي بدعم من التحالف.

وحسب مصدر عسكري، إن هدف نشر القوة السعودية "هو المساهمة في الحفاظ على الأمن في المدينة" التي ظهر فيها مقاتلو القاعدة بوضوح قبل أيام.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG