Accessibility links

logo-print

القاعدة تتوعد بشن مزيد من الهجمات


أضرار خلفها انفجار سيارة ملغومة في مدينة البصرة الأحد

أضرار خلفها انفجار سيارة ملغومة في مدينة البصرة الأحد

تبنت جماعة (دولة العراق الإسلامية) المرتبطة بتنظيم القاعدة المسؤولية عن الهجمات التيوقعت في عدة محافظات الأحد، وأودت بأرواح 80 شخصا على الأقلواصابة أكثر من 350 آخرين.

وقالت الجماعة في بيان لها على الانترنت إن الهجمات الثلاثين التي شهدها العراق الأحد ستعقبها هجمات اخرى للانتقام للمعتقلين في السجون الحكومية، حسب البيان.

هذا، واتهم مسؤول أمني رفيع المستوى مجموعات مرتبطة بنائب الرئيس طارق الهاشمي الذي صدر بحقه حكم غيابي بالاعدام شنقا حتى الموت بعد ادانته بتهم تتعلق بقضايا ارهاب.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن المسؤول الذي رفض الكشف عن اسمه إن العمليات الارهابية التي ضربت بغداد والمحافظات الاخرى مبيتة مسبقا من قبل مجماعات يقودها الهاشمي، لا تزال طليقة في بعض مناطق العراق، حسب قوله.
واضاف المسؤول أن المجاميع عرفوا من خلال المحامين وبعض السجناء من حمايات الهاشمي بيوم اعلان الحكم، الأمر الذي دفعهم للاستعداد له من خلال التفجيرات لغرض ابعاد الانظار عن الحكم، على حد تعبيره.

هذا، وأعلن محافظ ذي قار طالب الحسن في مؤتمر صحافي مشترك مع السفير الفرنسي في العراق دوني غواير في مبنى المحافظة اعتقال 18 شخصا ينتمون لحركة تجديد التي يتزعمها الهاشمي للاشتباه بضلوعهم في تفجيرات الناصرية الأحد التي اسفرت عن مقتل شخصين واصابة اربعة بجراح.
XS
SM
MD
LG