Accessibility links

logo-print

تظاهرة في الكويت للمطالبة باعتماد نظام الإمارة الدستورية


قاعة عبدالله السالم في مجلس النواب الكويتي

قاعة عبدالله السالم في مجلس النواب الكويتي

أكد عدد من نواب المعارضة في الكويت الأربعاء مشاركتهم في المظاهرة التي دعا تجمع نهج الشبابي إلى تنظيمها الاثنين المقبل في ساحة الإرادة تحت شعار "الشعب صاحب السيادة "للمطالبة بإقامة إمارة دستورية وتنظيم انتخابات تشريعية وفق نظام القوائم المغلقة.

وتأتي هذه التأكيدات بعد أن تراجع عدد من نواب المعارضة الذين يمثلون التيار السلفي عن المشاركة لرفضهم مطلب إقامة إمارة دستورية.

ويقول النائب صالح عاشور إن من حق المعارضة تنظيم مظاهرات، لكن الوضع يتطلب انتظار حكم المحكمة الدستورية بشأن دستورية قانون الانتخابات من عدمه.

يشار إلى أن الحكم بعدم دستورية قانون الانتخابات سينجر عنه بالضرورة الحكم بحل مجلس الأمة الذي فشل لحد الآن في عقد جلسة برلمانية بسبب عدم اكتمال النصاب.

وقد عبر عدد من النواب الكويتيين عن تخوفهم من أن يطول أمد نظر المحكمة الدستورية في دستورية قانون الانتخابات، ما يدخل البلاد في فراغ تشريعي بالرغم من وجود مجلس الأمة المنتخب عام 2009.

وقال النائب صالح عاشور إن قرار المحكمة الدستورية قد يتأخر إلى شهر نوفمبر/تشرين الثاني المقبل وهو ما يحول دون مراقبة عمل الحكومة وإن الحل القانوني الذي ينقذ الوضع يكمن في التئام مجلس الأمة الذي استعاد شرعيته بحكم المحكمة الدستورية.

يشار إلى أن مجلس الأمة فشل في عقد جلسة برلمانية مرتين على التوالي في شهر يونيو/حزيران، ما دفع رئيسه جاسم الخرافي إلى توجيه كتاب بذلك إلى أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد.
XS
SM
MD
LG