Accessibility links

الأمير أندرو ينزل بالحبال من ناطحة سحاب دعما لأعمال خيرية


الأمير أندرو أثناء نزوله من ناطحة السحاب

الأمير أندرو أثناء نزوله من ناطحة السحاب

نزل الأمير أندرو بالحبال من مبنى ناطحة السحاب "شارد" أطول برج في أوروبا الاثنين، دعما للأعمال الخيرية.

وتمكن دوق يورك من النزول من الطابق الـ87 إلى الـ20 خلال نصف ساعة، رغم شعوره بالخوف في بادئ الأمر، حسب قوله.

وقال دوق يورك للصحافيين لدى وصوله إلى الأرض "كنت خائفا عند القمة. نعم. في الأغلب لأن الرجل اللطيف الذي أنزلنا عن القمة قال إن الكثافة تكون عالية في القمة والنوافذ مبتلة وزلقة وقد تكون صعبة، ولكن استخدم ركبتيك. وكان على حق. عندما بدأنا كنا وسط الضباب على القمة".

وأضاف الأمير "الأمر يتعلق بمنح الأجيال الأصغر سنا فرصة لفهم قدراتهم الداخلية وأن التحديات التي يتعين عليهم مواجهتها ليست بالصعوبة التي قد يتصورونها في بادئ الأمر، لأننا نعطيهم هذه الثقة والقدرة على فهم أن الحياة تتعلق بالعمل الجماعي والقيادة، لذلك نعطيهم الفرصة لقيادة أنفسهم ونعطيهم الفرصة كذلك لقيادة غيرهم".

ويعد الأمير البالغ من العمر 52 عاما واحد من 40 شخصا نزلوا من على البرج لجمع المال لأعمال خيرية دعما للتعليم، إذ عمل طيارا في البحرية الملكية وشارك في حرب الفوكلاند.
XS
SM
MD
LG