Accessibility links

رئيس الوزراء العراقي يدعو النواب المستقيلين إلى العدول عن قرارهم


رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي

رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي

دعا رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي في بيان له القوى السياسية التي قدم نوابها استقالاتهم من مجلس النواب إلى العدول عن قرار الاستقالة، واتخاذ "مواقف حكيمة غير منفعلة بالأحداث، والابتعاد عن أي موقف يمكن أن يكون لصالح القاعدة والإرهاب والطائفيين".

وكان المالكي قد أمر بخروج قوات الجيش من داخل مدن محافظة الأنبار، وهو أحد أهم مطالب النواب الذين قدموا استقالاتهم، عقب فض الاعتصام المناهض له هناك .

وقال نائب رئيس مجلس محافظة الأنبار فالح العيساوي، من جانبه، إن تقديم النواب لاستقالاتهم ما هو إلا "دعاية للانتخابات النيابية المقبلة":


وتحدث ناشطون عن استمرار الاشتباكات بين القوات العراقية ومقاتلين من العشائر لليوم الثاني على التوالي في مدينتي الرمادي و الفلوجة في المحافظة.

ولقي جندي وثلاثة من المسلحين مصرعهم في اشتباكات شهدتها منطقة الحميرة غربي الرمادي، كما أفاد مصدر أمني بأن الاشتباكات أدت إلى إصابة ثلاثة مسلحين آخرين بجروح.

وخصص مجلس الوزراء مبلغا ماليا لسد الاحتياجات الضرورية والخدمات العاجلة في الأنبار، والآثار التي نجمت عن الاشتباكات.

من ناحية أخرى، قالت الشرطة ومصادر طبية إن 15 شخصا على الأقل قتلوا في تفجيرات وقعت في بعض أنحاء العاصمة بغداد الثلاثاء، غداة فض اعتصام الأنبار.

ويشهد العراق منذ أبريل/ نيسان الماضي موجة عنف متصاعدة أدت إلى مقتل أكثر من 6800 شخص في 2013، بينهم أكثر من 650 قتلوا منذ بداية شهر ديسمبر/ كانون الأول.
XS
SM
MD
LG