Accessibility links

logo-print

انتخاب الرئيس الأميركي.. مراقبون يخشون 'تخويف' الناخبين


ناخبون في فلوريدا

ناخبون في فلوريدا

يخشى مراقبون في الولايات المتحدة من حدوث "عمليات تخويف" خلال توجه الناخبين للاقتراع في الانتخابات الرئاسية الثلاثاء.

ورفضت المحكمة العليا في واشنطن الاثنين مراجعة تقدم بها الديموقراطيون لمنع أنصار المرشح الجمهوري دونالد ترامب من القيام بأعمال يمكن أن تؤدي إلى "تخويف" الناخبين.

وكتبت صحيفة واشنطن بوست " مراقبو الانتخابات قلقون هذه السنة خصوصا من شبح تخويف الناخبين بعد دعوات من المرشح الجمهوري لأنصاره للتمركز أمام مراكز الاقتراع ومراقبة التزوير."

وحسب الصحيفة، فقد شهدت الأيام الماضية مصادمات بين أنصار ترامب وأنصار منافسته الديموقراطية هيلاري كلينتون أثناء التصويت المبكر.

وكان الديموقراطيون قد تقدموا بمراجعة أمام إحدى محاكم ولاية أوهايو، وهو ما استجابت له المحكمة حين أصدر أحد قضاتها قرارا حظر بموجبه على انصار ترامب القيام بجملة ممارسات مثل متابعة أو استجواب أو تصوير الناخبين.

وسارعت حملة ترامب إلى الرد عن طريق طعن تقدمت به إلى محكمة استئناف في سينسيناتي. وأعلنت المحكمة الأحد قبولها الطعن، مبررة نقضها حكم القاضي الفدرالي بأن الديموقراطيين لم يقدموا ما يكفي من الأدلة لتبرير مخاوفهم.

وأمام هذا الحكم لم يجد الديموقراطيون بدا من اللجوء إلى المحكمة العليا في العاصمة واشنطن حيث قدموا الاثنين مراجعة عاجلة لنقض حكم محكمة الاستئناف، وهو ما رفضه قضاة المحكمة العليا الثمانية.

المصدر: واشنطن بوست / أ ف ب

XS
SM
MD
LG