Accessibility links

logo-print

التيار الكهربائي ينقطع مؤقتا عن منطقة واشنطن


ماري هارف تكمل المؤتمر الصحافي اليومي على أضواء الخلوي

ماري هارف تكمل المؤتمر الصحافي اليومي على أضواء الخلوي

انقطع التيار الكهربائي عن منطقة واشنطن الثلاثاء وطال البيت الابيض ومبنى الكونغرس ووزارة الخارجية.

شاهد المتحدثة باسم وزارة الخارجية ماري هارف خلال انقطاع التيار الكهربائي:

وشملت المناطق التي انقطعت عنها الكهرباء من وسط العاصمة واشنطن حتى ولاية ميريلاند المجاورة حيث حرم أكثر من 2500 شخص من الكهرباء.

وكانت معظم الانقطاعات قصيرة، إلا أنها تسببت في تعطل أجهزة الكمبيوتر في مكاتب وسط البلد كما عرقلت حركة السير في قطارات المترو.

وقالت شركة بيبكو التي تزود واشنطن بالكهرباء إن سبب انقطاع التيار هو انخفاض الفولتية الناجم عن مشكلة في خط نقل الكهرباء.

وأضافت أنه "لم يحدث مطلقا انقطاع دائم للتيار الكهربائي عن الزبائن".

وعاد التيار الكهربائي كالمعتاد في منتصف بعد الظهر بالتوقيت المحلي، وأرسلت الشركة فرقا للتحقيق في سبب العطل الكهربائي.

وقالت الشركة إنه "بإمكان الزبائن تشغيل أجهزتهم الآن. ولا توجد حاليا مشاكل في التزويد بالكهرباء. ولدينا طواقم ميدانية تحقق في سبب الانقطاع".

وأبلغ عن انقطاع الكهرباء في أكثر من 2100 مبنى ومنزل في واشنطن، طبقا لشركة بيبكو، وعدد آخر في ضواحي ميريلاند جنوب شرق العاصمة.

وطال انقطاع الكهرباء المباني الحكومية ومن بينها البيت الأبيض الذي انقطعت عنه الكهرباء لفترة وجيزة، وجرى التعويض عنها بمولدات احتياطية لتشغيل الاضواء وأجهزة الكمبيوتر التي توقفت لعدة ثوان.

وصرح المتحدث باسم البيت الأبيض جوش إيرنست أنه لا يوجد مؤشر بأن انقطاع الكهرباء كان نتيجة اختراق أمني.

وقال للصحافيين "لا أرى حاليا علاقة لذلك بالارهاب".

وانقطعت الكهرباء عن مبنى وزارة الخارجية في العاصمة الاميركية في منتصف مؤتمر صحافي لتغرق القاعة في ظلام دامس. واستمر المؤتمر الصحافي لفترة وجيزة وسط الظلام حيث واصلت ماري هارف القراءة على ضوء هاتفها النقال.

وقال المتحدث جيف راثكي إن "وزارة الخارجية كانت من بين المباني التي تأثرت اليوم بانقطاع الكهرباء. وواصلت الوزارة القيام بمهامها الاساسية خلال انقطاع الكهرباء".

وعادت الأضواء إلى المبنى في منتصف بعد الظهر.

وصرح مسؤول في مبنى الكونغرس بأن الكهرباء عادت الى المبنى بعد انقطاعها.

واستبعدت وزارة الأمن القومي أي عمل متعمد، وقالت إنها "تراقب عن كثب أنباء انقطاع الكهرباء الذي يؤثر على أجزاء من واشنطن .. وفي الوقت الحالي لا يوجد مؤشر على أن الانقطاع ناجم عن عمل شرير".

وعملت العديد من محطات القطارات باضاءة طارئة، إلا أن القطارات واصلت عملها.

وقالت شرطة المترو في تغريدة على تويتر إن وحداتها "تستجيب لطلبات المساعدة في جميع المحطات المتأثرة بانقطاع الكهرباء. ولم يتم الابلاغ عن احتجاز أي اشخاص في مصاعد عالقة في أي من المحطات".

وعادت الكهرباء الى معظم محطات القطارات بعد الظهر.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG