Accessibility links

المشردون وطلبات المساعدات الغذائية في أميركا في ارتفاع


أعداد المشردين ازدادت في أميركا

أعداد المشردين ازدادت في أميركا

سجلت 25 مدينة أميركية أخيرا ازديادا في طلبات المساعدات الغذائية وعدد المشردين، بحسب دراسة صدرت عن اتحاد البلديات في الولايات المتحدة.

وشرح توم كوتشران رئيس الاتحاد في بيان أن "اقتصاد البلاد ينتعش من دون شك، لكن هذا الانتعاش بطيء. ومن الصعب بالتالي أو حتى من المستحيل لكثيرين تلبية الحاجات المتزايدة للجائعين والمشردين".

وفي هذه المدن التابعة لثماني عشرة ولاية، ازدادت طلبات المساعدة الغذائية الطارئة بما يعادل 7 في المئة بين الأول من أيلول/سبتمبر 2012 والحادي الثلاثين من آب/أغسطس 2013، بالمقارنة مع العام السابق.

وكل هذه المدن، ما عدا أربع، أكدت أن هذا النوع من الطلبات قد ارتفع بالاستناد إلى معطيات جمعت في هذه الفترة.

وكشفت ثلاث مدن أن عدد هذه الطلبات بقي على حاله، في حين تراجعت نسبتها في مدينة واحدة.

يشار إلى أن لدى نحو 43 في المئة من الأشخاص الذين طلبوا تلك المساعدات وظائف في حين تبلغ نسبة كبار السن 21 في المئة، أما نسبة المشردين فقد بلغت 9 في المئة.

وأرجع البيان هذا الارتفاع في الطلبات إلى ازدياد البطالة وتدني الرواتب وانتشار الفقر وارتفاع إيجارات السكن، إضافة إلى ارتفاع عدد المشردين بما يعادل 4 في المئة في هذه المدن التي تشمل خصوصا واشنطن ولوس أنجلوس وشيكاغو ودالاس.

ومن جانب آخر، ارتفع عدد العائلات المشردة في ثلثي المدن تقريبا (64 في المئة منها) وبقي على حاله في 8 في المئة منها.

يشار إلى ان مشرد واحد من كل خمسة لديه عمل، فيما 13 في المئة من المشردين هم جنود سابقون.

والبطالة هي السبب الأول للتشرد، تليها قلة المساكن المعقولة الكلفة ثم الأمراض العقلية والفقر.

ويعاني ثلثا المشردين تقريبا أمراضا عقلية، و17 في المئة منهم هم معوقون و16 في المئة وقعوا ضحية أعمال عنف منزلية و3 في المئة مصابون بفيروس الإيدز.
XS
SM
MD
LG