Accessibility links

البابا في هافانا.. مليون شخص يحضرون قداس الأحد


البابا خلال القداس في هافانا

البابا خلال القداس في هافانا

دعا البابا فرنسيس أمام حشد كبير تجمع في ساحة الثورة في هافانا، المسيحيين الكوبيين إلى تقديم العون للأكثر ضعفا ونبذ أي إيديولوجية لا تخدم الآخرين.

وقال البابا إن خدمة الآخرين "لم تكن مطلقا إيديولوجية لأنها لا تخدم الأفكار بل الأشخاص"، محذرا من الطموح الشخصي ومقولة "كل لنفسه" في هذا الظرف الانتقالي أكان على الصعيد الاقتصادي أو السياسي. وتابع قائلا إن المسيحي مدعو دائما إلى وضع طموحاته ورغباته جانبا، لمساعدة الضعفاء والمحتاجين.

قداس هافانا (10:11 بتوقيت غرينيتش)

يلتقي البابا فرنسيس الأحد الكوبيين في ساحة الثورة في هافانا، في ثاني أيام من زيارته الأولى إلى الجزيرة، قبل أن يتوجه إلى الولايات المتحدة الثلاثاء.

ويترأس البابا في هافانا قداسا في الساحة الشاسعة التي التقى فيها سلفاه البابا يوحنا بولس الثاني في 1998 وبنديكتوس السادس عشر في 2012 حشود المصلين، بين نصب عملاق لتكريم البطل القومي خوسيه مارتي وصورة ضخمة لتشي غيفارا.

ومن المتوقع حضور قرابة مليون شخص من بينهم 3500 مدعو رسمي، خصوصا الرئيس راوول كاسترو ورئيسة الأرجنتين كريستينا كيرشنر.

وبعد صلاة مساء الأحد في الكاتدرائية، من المفترض أن يلتقي البابا مع آلاف الشبان الكوبيين في حوار عفوي، يركز على المرحلة الانتقالية الاقتصادية الصعبة التي تمر بها الجزيرة.

ومن المتوقع أن يستقبل كاسترو البابا في القصر الرئاسي، حيث سيشكره على دور الوساطة الذي لعبه لاستئناف العلاقات الدبلوماسية بين هافانا وواشنطن. ومن المتوقع أيضا يلتقي البابا الرئيس السابق فيديل كاسترو.

وكان البابا فرنسيس قد وصل إلى كوبا السبت في زيارة تستغرق ثلاثة أيام، لتكرس عقودا من جهود كاسترو للتقرب من الكنيسة الكاثوليكية والانفتاح على العالم الخارجي.

وسيسافر البابا من كوبا إلى واشنطن الثلاثاء حيث سيجتمع مع الرئيس باراك أوباما، وتنتظره محطات هامة في الكونغرس والبيت الأبيض بواشنطن، وأمام الأمم المتحدة في نيويورك. وسينهي جولته بلقاء عالمي مع العائلات في فيلادلفيا قبل أن يعود إلى الفاتيكان مساء الأحد.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG