Accessibility links

ما رأي الأميركيين بالضربات العسكرية في سورية؟


لحظة إطلاق صواريخ توماهوك على قاعدة الشعيرات في سورية

أظهر استطلاع جديد للرأي أن غالبية الأميركيين يؤيدون الضربات الصاروخية الأميركية ضد أهداف للنظام السوري ردا على الهجوم الكيميائي الذي استهدف مدينة خان شيخون في محافظة إدلب.

وحسب نتائج استطلاع أجراه مركز بيو للأبحاث ونشر نتائجه الأربعاء، أيد 58 في المئة من الأميركيين تلك الضربات مقابل 36 في المئة عارضوها.

ورأى 61 في المئة من الأميركيين أن الرئيس دونالد ترامب "ليس لديه خطة واضحة" للتعامل مع الوضع في سورية، مقابل 32 في المئة رأوا عكس ذلك.

وقال 47 في المئة إن على الولايات المتحدة استقبال لاجئين من سورية، فيما قال 48 في المئة إنها لا تتحمل تلك المسؤولية.

وعلق المركز في تقريره على مسألة استقبال لاجئين سوريين في الولايات المتحدة بالقول إن اتجاهات الرأي العام الأميركي لم تتغير كثيرا تجاهها.

وأجري الاستطلاع على 1062 شخصا في الفترة من 7 إلى 11 نيسان/ أبريل، أي بعد الضربات التي وجهتها الولايات المتحدة ضد قاعدة الشعيرات العسكرية السورية في السادس من نيسان/أبريل.

المصدر: مركز بيو

XS
SM
MD
LG