Accessibility links

واشنطن تبحث تعزيز وجودها في أفغانستان بعد 2016


هجوم انتحاري ضد قوات الحلف الأطلسي في كابول-أرشيف

هجوم انتحاري ضد قوات الحلف الأطلسي في كابول-أرشيف

قال وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر الأربعاء إن واشنطن تبحث تعزيز انتشارها العسكري في أفغانستان بعد 2016، رغم أن الخطة الحالية تنص على إبقاء 1000 جندي في كابل.

وأضاف كارتر أمام عسكريين من سلاح المشاة في واشنطن أن الولايات المتحدة بصدد "إجراء تعديلات على الوجود العسكري في أفغانستان تأخذ في الاعتبار الظروف الراهنة".

وكان قائد قوة حلف شمال الأطلسي في أفغانستان جون كامبل أعلن الأسبوع الماضي تأييده فكرة تعزيز الانتشار العسكري الأميركي في هذا البلد بعد 2016.

شدد كارتر على أن بلاده "لن تغادر أفغانستان، لأن هذا الأمر سيؤدي في حال حصوله إلى ضياع المكاسب التي تحققت"، مشيرا إلى أن حلفاء الولايات المتحدة في حلف شمال الأطلسي يؤيدون ذلك.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG