Accessibility links

توجيه تهمة محاولة القتل إلى رجل حاول دهس جنود فرنسيين


الشرطة الفرنسية

الشرطة الفرنسية

وجه القضاء الفرنسي الأحد تهمة "محاولة قتل أشخاص تابعين للسلطة العامة" إلى الرجل الذي هاجم بسيارته جنودا متمركزين أمام مسجد في مدينة فالانس جنوب شرقي فرنسا.

وقال النائب العام في المدينة أليكس بيران لوكالة الصحافة الفرنسية إن قاضي التحقيق توجه إلى المستشفى من أجل توجيه التهمة للمهاجم الذي لا يزال يتلقى العلاج، مشيرا إلى أن القاضي طلب استمرار اعتقال المتهم.

وكان الرجل قد حاول الجمعة دهس أربعة جنود أمام المسجد الكبير في فالانس، فأطلقوا عليه النار وأصابوه بجروح بالغة الخطورة في الذراع والساق.

استبعاد وجود دافع 'إرهابي' (السبت 2 يناير 20:18 ت.غ)

قال النائب العام في مدينة فالانس الفرنسية ألكس بيران السبت إنه يستبعد الدافع "الإرهابي" وراء الهجوم الذي شنه رجل بسيارته الجمعة على أربعة جنود كانوا متمركزين أمام مسجد في هذه المدينة بقصد دهسهم.

وقال بيران في مؤتمر صحافي إن الرجل صرح "بشكل مرتبك أنه أراد قتل الجنود أو أن يقتل على أيديهم".

وأضاف "أن الدافع الإرهابي مستبعد حاليا، ولا شيء يدل على انتمائه إلى أي شبكة"، مشيرا إلى أنه قد يكون "تصرفا فرديا".

وكشف بيران أن المهاجم بعيد اعتقاله ونقله إلى المستشفى "تكلم بشكل غامض" مشيرا إلى رغبته بأن "يقتل عسكريين لأنهم يقتلون الناس"، أو أن يقتل على أيديهم "ليقدم نفسه على أنه شهيد".

والمهاجم فرنسي من أصل تونسي في الـ29 من العمر، ولا سوابق قضائية له ولا معلومات عنه لدى أجهزة الاستخبارات الفرنسية. ومع أن هناك تساؤلات حول صحته النفسية إلا أنه لم يخضع لأي علاج نفسي، بحسب ما أوضح النائب العام.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG