Accessibility links

باريس: صفقة طائرات رافال لمصر بحاجة لمزيد من النقاش


مقاتلة فرنسية من نوع رافال

مقاتلة فرنسية من نوع رافال

صرحت وزارة الدفاع الفرنسية الثلاثاء أن المفاوضات القائمة لبيع مصر 24 طائرة مقاتلة من نوع رافال بقيمة تراوح بين أربعة وخمسة مليارات يورو، تنتظر موافقة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي و"لا تزال تحتاج لبضعة أيام من النقاش".

وقال متحدث باسم الوزارة إن الصفقة لم تحصل بعد على توقيع أو موافقة القاهرة، "ولا تزال هناك بضعة أيام من الحوار سنكون خلالها حذرين جدا لتجنب أي إعلان متسرع".

وأفاد مصدر دبلوماسي فرنسي بأن المحادثات قد تنتهي "هذا الأسبوع" مضيفا "لقد قدمنا لهم شروطا مالية جيدة وأعتقد أننا سنصل إلى اتفاق خلال هذا الأسبوع. لكن ما دام التوقيع لم يحصل بعد فهذا يعني أن الصفقة لم تتم بعد".

وفي حال تم هذا العقد فسيكون أول عقد بيع رافال إلى الخارج، مع العلم أن الجيش الفرنسي يستخدم هذا الطراز من الطائرات منذ العام 2004.

وكان إريك ترابييه، رئيس ومدير عام شركة الطيران الفرنسية داسو، أعلن السبت في تصريح لصحيفة لوفيغارو أن الشركة "على وشك التوقيع على أول عقد لتصدير طائرات رافال".

وقال وزير الدفاع جان ايف لودريان الأحد من جانبه إن المحادثات "متقدمة إلا أنها لم تصل بعد إلى خواتيمها السعيدة، وآمل بأن يتم ذلك".

وكان الفرع الفرنسي لمنظمة العفو الدولية دعا الحكومة الفرنسية إلى "تعليق أي صفقة سلاح" مع مصر "بسبب القمع غير المسبوق القائم في مصر منذ ثلاثين عاما".

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG