Accessibility links

متشددون يهود يحرقون ممتلكات تعود لفلسطينيين في القدس


إحدى السيارات التي تعرضت للتدمير

إحدى السيارات التي تعرضت للتدمير

قام متشددون يهود بإحراق سيارتين لفلسطينيين وكتبوا شعارات معادية للعرب في القدس الشرقية فجر الجمعة.

وقال المتحدث باسم الشرطة الإسرائيلية ميكي روزنفيلد إن تلك الأعمال العدائية وقعت في حي الشيخ جراء في القدس الشرقية، وإن الشرطة لم تعتقل أي مشتبه فيهم في القضية.

وأضاف أن المعتدين خطوا عبارة "دفع الثمن"، مؤكدا أن السلطات فتحت تحقيقا في الحادث.

وينفذ مستوطنون متشددون وناشطون من اليمين المتشدد عمليات انتقامية تحت شعار "دفع الثمن" تستهدف قرويين فلسطينيين أو عرب إسرائيل أو أماكن عبادة مسلمة ومسيحية أو نشطاء سلام إسرائيليين وحتى الجيش الإسرائيلي، بعد قرارات حكومية يعتبرونها تتعارض ومصالحهم.

وقد رسمت شعارات معادية على قبور مسيحية الخميس في يافا في منطقة تل أبيب من بينها "دفع الثمن" و"الانتقام"، وقبل أسبوعين غطي أحد جدران كنيسة رقاد السيدة في القدس بشعارات مماثلة واهنات للمسيحيين.

وكان غاليت زيف مسؤول في الشرطة الإسرائيلية قد أكد الأربعاء أمام لجنة برلمانية أن الشرطة أوقفت 200 شخص عام 2012 في إطار التحقيقات في أحداث "دفع الثمن" ووجهت اتهامات إلى 123 شخصا، فيما بلغ الرقمان على التوالي 76 و31 للعام 2013 من دون تحديد إن كانت الاتهامات انتهت بإدانات أم لا.
XS
SM
MD
LG