Accessibility links

تأجيل جلسة المجلس الوطني الفلسطيني المقررة منتصف الشهر


رئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون

رئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون

أعلن رئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون، تأجيل انعقاد جلسة المجلس في رام الله التي كانت مقررة منتصف الشهر الجاري.

وجاء القرار بعد أن طالبت فصائل فلسطينية بتأجيل الجلسة "بسبب عدم التحضير الكافي لها وحتى لا تتحول إلى جلسة لتعميق الانقسام"، فيما أعلنت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين مقاطعتها في حال عقدها.

وقال الزعنون في مؤتمر صحافي عقده في رام الله الأربعاء، "تلبية لهذه الطلبات وتلك المناشدات، نعلن رسميا تأجيل انعقاد دورة المجلس والبدء بإجراء المشاورات اللازمة لعقد اجتماع للجنة التحضيرية من أجل الإعداد لعقد دورة عادية للمجلس في الموعد المناسب الذي نعتقد أنه لا يزيد عن ثلاثة أشهر".

وقال الزعنون إن استقالات أعضاء اللجنة التنفيذية باطلة، وستقدم إلى المجلس الوطني خلال جلسته العادية القادمة، مشيرا إلى أن اللجنة ستواصل عملها كالمعتاد إلى حين انتخاب لجنة جديدة.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في رام الله نجود القاسم:


تجدر الإشارة إلى أن المجلس الوطني يضع سياسات منظمة التحرير الفلسطينية ويرسم برامجها.

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG