Accessibility links

مصرع فلسطيني برصاص الجيش الإسرائيلي في الضفة


قوات إسرائيلية في الضفة الغربية

قوات إسرائيلية في الضفة الغربية

لقي فلسطيني في الـ 19 من العمر مصرعه خلال عملية أمنية للجيش الإسرائيلي في مخيم الدهيشة للاجئين في بيت لحم بالضفة الغربية فجر الثلاثاء.

وقضى الشاب مالك شاهين جراء إصابته برصاصة في الرأس خلال صدامات اندلعت بين قوة إسرائيلية وفلسطينيين في المخيم، حسبما أفاد به مسؤولون فلسطينيون وشهود عيان.

وأعلن الجيش الإسرائيلي من جانبه أن مواجهات اندلعت في المخيم خلال عملية روتينية للجيش، مشيرا إلى أن فلسطينيين ألقوا زجاجات حارقة ومتفجرات يدوية الصنع على الجنود الذين ردوا بإطلاق النار في الجو لتفريق المتظاهرين.

وقال شهود عيان إن القوة الإسرائيلية دخلت المخيم لاعتقال فلسطينيين وتسليم آخرين بلاغات بمراجعة المخابرات. واعتقلت القوة شابين فلسطينيين خلال العملية.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في الضفة نبهان خريشة:

اعتقال فلسطيني في نابلس

وفي سياق متصل، أفاد الجيش وجهاز الأمن الداخلي الإسرائيلي (شين بيت) باعتقال الفلسطيني باسل منير محمود أبو علي (26 عاما) في رام الله في وقت متأخر الاثنين للاشتباه بضلوعه في هجوم بالسكين على إسرائيليين قرب نابلس في 30 تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

وأوضح الشين بيت أن الهلال الأحمر كان قد نقل الشاب الذي أصيب بجروح خلال الهجوم إلى مستشفى في نابلس ثم نقل إلى رام الله حيث كان في الأيام الأخيرة يختبئ في فندق.

وحاول فلسطينيان على دراجة نارية في 30 تشرين الأول/أكتوبر مهاجمة عناصر من حرس الحدود الإسرائيلي عند تقاطع جنوب نابلس. وقتلت القوات الإسرائيلية أحدهما فيما أصيب الثاني بجروح.

ومنذ الأول من تشرين الأول/ أكتوبر قتل 19 إسرائيليا ومواطن أميركي في هجمات نفّذها فلسطينيون، في حين قتلت القوات الإسرائيلية 104 فلسطينيين بينهم 65 وصفتهم إسرائيل بالإرهابيين.

المصدر: وكالات/ راديو سوا

XS
SM
MD
LG