Accessibility links

مقتل رضيعة بهجوم في القدس


جندي إسرائيلي يقف بالقرب من موقع هجوم بسيارة في القدس

جندي إسرائيلي يقف بالقرب من موقع هجوم بسيارة في القدس

توفي شاب فلسطيني اشتبه بتنفيذه الأربعاء هجوما بسيارة في القدس الشرقية قتلت فيه رضيعة وأصيب ستة أشخاص بجروح.

وأعلن متحدث باسم المستشفى الذي نقل إليه في القدس الغربية أن عابد عبد الرحمن شالوده (21 عاما) توفي متأثرا بجروحه التي أصيب بها بعد إطلاق شرطي النار عليه حين كان يحاول الفرار.

وكانت الحكومة الإسرائيلية قد أفادت بأن فلسطينيا ينتمي إلى حركة حماس نفذ هجوما بسيارة الأربعاء في القدس الشرقية.

وأصيب سبعة اشخاص في الهجوم اثنان منهم إصاباتهما بالغة، إضافة إلى رضيعة عمرها ثلاثة أشهر نقلت إلى المستشفى غير أنها سريعا ما فارقت الحياة تأثرا بجروحها.

وسمع دوي انفجارات وتحليق مروحية مساء الأربعاء في حي سلوان الشعبي الفلسطيني. كما شهدت أحياء أخرى في القدس الشرقية صدامات.

وتم توقيف فلسطينيين اثنين بالقرب من مكان الهجوم بالسيارة.

وأظهر شريط فيديو نشر على الانترنت سيارة رمادية اللون عند تقاطع على جادة رئيسية في القدس الشرقية قرب المقر العام للشرطة وقد صعدت إلى ممر يستخدمه المشاة.

وبدت السيارة في موقع الهجوم وقد ارتطمت بعنف بعمود وقسمها الأمامي مدمر بالكامل، ما يشير إلى قوة اصطدامها بالعمود.

وأظهر الشريط الفلسطيني وقد أشهر عليه شرطي باللباس المدني مسدسه.

وكان الشاب الفلسطيني خرج قبل فترة قصيرة من سجن إسرائيلي حيث أمضى عقوبة بالسجن 18 شهرا، بحسب ما قال أفراد أسرته.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG