Accessibility links

logo-print

حقائق تجهلها عن منفذ هجوم أورلاندو


صورة عمر متين كما نشرتها وكالة الصحافة الفرنسية

صورة عمر متين كما نشرتها وكالة الصحافة الفرنسية

بعد حادث إطلاق النار الذي شهده أحد الملاهي الليلية الذي يرتاده غالبا المثليون في أورلاندو بولاية فلوريدا، شرعت الشرطة الأميركية بالتحقيق في ما إذا كان لدى الجاني علاقات مع متشددين إسلاميين أو أنه استوحى فعلته منهم، قبل أن يعلن مصدر على صلة بتنظيم الدولة الإسلامية "داعش"مسؤولية التنظيم عن الهجوم.

لكن أقارب عمر متين (29 عاما)، الذي يعمل حارس أمن، قالوا لوسائل إعلام أميركية إن الشاب "ليس ملتزما دينيا على وجه الخصوص".

وقالت زوجة متين السابقة سيتورا يوسوفي، من ناحيتها، إنه كان عنيفا ومضطربا عقليا، لكنه "ليس متشددا دينيا".

وأشار أقارب متين، وهو مسلم أميركي من أصل أفغاني، إلى أن الأخير يبدي وجهات نظر معادية للمثليين ويعاني من مشاكل نفسية وعقلية، بالإضافة إلى أنه كان يعنّف زوجته السابقة.

غضب من المثليين

وقال والد عمر، صديق، إن ابنه شعر بالغضب الشديد مؤخرا حين شاهد رجلين يتبادلان القبل في أحد شوارع ميامي أمام زوجته الثانية وابنه.

ووالد متين معروف في الأوساط السياسية الأفغانية، وكان قد هاجم خلال برنامج تلفزيوني الحكومة الباكستانية وحاول خوض انتخابات الرئاسة الأفغانية.

متين.. "عنيف وغير متزن"

وأوضحت طليقة الجاني أنها اكتشفت عدم اتزان زوجها بعد بضعة أشهر على زواجهما. وأضافت أنه سرعان ما بدأ يعنفها جسديا ولم يسمح لها أيضا بالتواصل مع عائلتها وتركها رهينة لديه، حسب تعبيرها.

وتعرفت يوسفي على متين عبر الإنترنت وتزوجته عام 2009، وقالت خلال حديثها مع الصحافيين إنه كان "مسلما ملتزما" لكنه لم يظهر أي علامات تدل على التطرف.

وشددت على أنه كان مريضا عقليا وله سوابق باستخدام "الستيرويد"، وهي منشطات قد تتسبب في مشاكل عقلية لمتعاطيها.

وقالت السيدة إن عائلتها "أنقذتها" منه، وحصل الطلاق عام 2011، وفقا لوثيقة من المحكمة. ولم يجر أي اتصال بين الطرفين منذ سنوات، حسب يوسفي.

زوجة ثانية

ووفقا للسجلات العامة، فقد تزوج متين ثانية من نور زاهي سليمان (30 عاما)، عام 2013، وأنجبت له ابنه البالغ ثلاث سنوات.

وكان متين يعيش في مقاطعة سانت لوسي في فلوريدا مع زوجته الثانية، من دون أن ترد معلومات توضح ما إذا كان الزوجان معا عند حادث إطلاق النار.

ولا يعرف الكثير عن سلمان، غير أنها كانت تعيش في ولاية كاليفورنيا وإلينوي، ودرست في جامعة هيلد كوليدج كونكورد في كاليفورنيا.

وحذفت حساباتها عن وسائل التواصل الاجتماعي، بعد الاعتداء.

يرتاد المسجد.. والإمام: لا يتحدث كثيرا

من جانب آخر، قال سيد شفيق رحمن، إمام المسجد الذي يقصده متين، إن الأخير كان يحضر لتأدية صلاة العشاء ثلاث أو أربع مرات في الأسبوع رفقة طفله.

وأضاف رحمن الذي يعرف متين منذ 2003 عندما أصبح إمام المسجد، أن متين ليس اجتماعيا ويغادر المسجد عند انتهاء الصلاة. وأضاف أنه لا يتحدث، يبتسم ويصافح فقط.

ولم يتوقع الإمام ما جرى، مضيفا: "نحن نعلم السلام والعدالة". واستدرك قائلا إن مشكلة نفسية قد تكون وراء تنفيذه الجريمة، مضيفا أن متين قد يكون تحول إلى التطرف عبر شبكة الإنترنت.

بدر بخت الذي كان يعرف متين منذ الصغر، قال إنه رآه قبل نحو أسبوع في المسجد مع ابنه الصغير، مضيفا أنه بدا حزينا وهادئا جدا.

وفي سياق متصل، قال المتحدث باسم وزارة الداخلية السعودية اللواء منصور تركي الاثنين إن عمر متين زار السعودية عامي 2011 و2012.

وأضاف أن متين أدى مناسك العمرة على مدى 10 أيام في آذار/مارس 2011، وعلى مدى ثمانية أيام في آذار/مارس من العام الذي تلاه.

وقال مسؤول أميركي إن سجل تنقل متين يشير إلى أنه زار الإمارات العربية المتحدة فيما يبدو في إحدى رحلاته، لكنه أضاف أن السعوديين لم يقدموا حتى الآن أي دليل على أن متين أجرى اتصالا بمتشددين معروفين خلال زيارتيه للمملكة.

وتفاعل ناشطون على تويتر حول الاعتداء، وهنا جانب من آرائهم:

"والد مطلق النار يدعم طالبان وكان أول من قال إن الهجوم ليس بدافع الدين. أيعقل ذلك؟"


"يقولون إن مطلق النار في أورلاندو مسلم.. وهو لم يكن متدينا حتى، أبعدوا أفكار الإسلاموفوبيا"

"مطلق النار كان على القائمة لمراقبة الإرهاب وسمح له بالعمل في الأمن.. كيف يعقل هذا؟"

"سجلات المحكمة تظهر أن مطلق النار غير اسمه قانونيا عام 2006 لإضافة اسم "متين"، وهو يحمل معنى القوي والمحظوظ".

المصدر: موقع قناة "الحرة"

XS
SM
MD
LG