Accessibility links

'التعاون الإسلامي' تدين تدخل إيران بالشأن السعودي


جانب من اجتماع منظمة التعاون الإسلامي

جانب من اجتماع منظمة التعاون الإسلامي

دانت منظمة التعاون الإسلامي في ختام اجتماع طارئ في جدة الخميس "الاعتداءات التي تعرضت لها بعثات المملكة العربية السعودية في طهران ومشهد"و"تدخلات" طهران في شؤون دول المنطقة و"استمرار دعمها للإرهاب".

وقالت المنظمة في بيان صدر في ختام اجتماع طارئ على مستوى وزراء الخارجية دعت إليه الرياض، إن تلك الاعتداءات تشكل خرقاً واضحا "للاتفاقيات والقوانين الدولية التي تحمي حرمة البعثات الدبلوماسية وتفرض الحصانة والاحترام للبعثات الدبلوماسية المعتمدة لدى أية دولة بوضوح ملزم للجميع".

واضاف البيان أن مجلس وزراء خارجية دول المنظمة "يرفض ويدين التصريحات الإيرانية التحريضية في ما يتعلق بتنفيذ الأحكام القضائية الصادرة بحق عدد من مرتكبي الجرائم الإرهابية في المملكة العربية السعودية، ويعتبر ذلك تدخلا سافرا في الشؤون الداخلية للمملكة"، في إشارة إلى الاعتراضات الإيرانية على إعدام الرياض رجل الدين الشيعي السعودي نمر باقر النمر.

وأكد المجلس "دعمه وتأييده الكامل لجهود المملكة العربية السعودية وجميع الدول الأعضاء في مكافحة الإرهاب بأشكاله وصوره كافة أيا كان مصدره وأهدافه".

ولفت المجلس إلى أن الوفد الإيراني إلى الاجتماع رفض هذا البيان، في حين أعلن الوفد اللبناني أنه "ينأى بنفسه" عنه، وتحفظ الوفد الجزائري على الفقرة المتعلقة بتأييد السعودية في قطع العلاقات مع طهران، لأنها في نظر الجزائر "تخضع إلى القرارات السيادية وبالتالي ليس على اجتماع متعدد الأطراف أن يتخذ موقفاً بشأنها".

المصدر: أ ف ب

XS
SM
MD
LG