Accessibility links

مدونون تونسيون ينتقدون تأسيس وكالة لمراقبة الاتصالات


تونسيون في مقهى انترنت

تونسيون في مقهى انترنت

يتخوف مدونون تونسيون من عودة الرقابة على الإنترنت والتضييق على الحريات بعد إنشاء وكالة لمراقبة الاتصالات، في وقت تؤكد فيه جهات حكومية على ضرورة لجم "الانفلات الإعلامي" وانتشار مواقع تشجع على الإرهاب.

وأبدى مدونون في تونس تخوفهم من إنشاء الوكالة الفنية للاتصالات التي تختص بتقديم الدعم الفني للأجهزة القضائية والأمنية.

وأثار عدم تحديد مفهوم واضح للجرائم الالكترونية من قبل الحكومة مخاوف كبيرة لدى مستعملي الإنترنت من حجب وملاحقة أصحاب المواقع الإلكترونية التي تنتقد السلطة.

تطمينات

لكن الوكالة الوطنية للإنترنت وهي جهاز يختص بمراقبة وتنظيم استعمال شبكة الإنترنت، رأت في القرار مطلبا ضروريا لملاحقة الصفحات والمواقع التي تحرض على الإرهاب.

المزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "قناة الحرة" في تونس توفيق العياشي:
XS
SM
MD
LG