Accessibility links

أوباما يزور كنيسة للجالية الكوبية في ميامي


الرئيس أوباما يزور كنيسة ترتادها الجالية الكوبية في ميامي

الرئيس أوباما يزور كنيسة ترتادها الجالية الكوبية في ميامي

زار الرئيس باراك أوباما الخميس في شكل مفاجئ كنيسة في ميامي بولاية فلوريدا يقصدها مهاجرون كوبيون، وذلك بعد خمسة أشهر من إعلانه التقارب التاريخي مع هافانا.

وتضم ميامي التي تبعد أقل من 400 كيلومترا من هافانا، نحو نصف الأفراد المتحدرين من كوبا والمقيمين في الولايات المتحدة والذين يناهز عددهم مليونين.

وقام أوباما بزيارة قصيرة لكنيسة سيدة الإحسان Our Lady of Charity في ميامي "تعبيرا عن تعاطفه مع الأميركيين الكوبيين الذين يرتادونها"، على ما صرحت المتحدثة باسم مجلس الأمن القومي برناديت ميهان.

وأوضحت المتحدثة أن أوباما أشاد خصوصا بالتضحيات التي بذلها هؤلاء "سعيا إلى الحرية والفرص، وأيضا بمساهماتهم الاستثنائية" في الولايات المتحدة.

وزار الرئيس المكان برفقة كاهن الرعية الأب خوان رومين دومينغيز.

ومنذ نصف قرن، هاجر مئات آلاف الكوبيين إلى الولايات المتحدة.

وتتواصل المفاوضات بين الولايات المتحدة وكوبا سعيا إلى إعادة فتح السفارتين وتبادل السفراء بين العاصمتين.

وأعلن البيت الأبيض أخيرا أن أوباما قد يزور كوبا العام المقبل قبل أن تنتهي ولايته الرئاسية مطلع 2017.

وهذا فيديو يعرض المزيد عن زيارة الرئيس أوباما لكنيسة تابعة للجالية الكوبية في ميامي، ولقاء مع الأب خوان رومين دومينغيز عن تلك الزيارة:

المصدر: راديو سوا/وكالات

XS
SM
MD
LG