Accessibility links

هذا هو راتب أوباما.. فكم راتب زعيم بلادك؟


الرئيس باراك أوباما

الرئيس باراك أوباما

هل تعرف كم يبلغ دخل رئيس بلادك أو ملكها؟

في الولايات المتحدة، يعرف الشعب كم حقق رئيسه من مال وكم دفع من ضرائب.

15 نيسان/أبريل هو "يوم الضرائب" في الولايات المتحدة، وهو الموعد النهائي لتقديم تقارير الاستقطاعات الضريبية لدوائر الجباية الضريبية.

استبق البيت الأبيض "يوم الضرائب" ونشر تقرير الاستقطاعات الضريبية الخاص بالعائلة الأولى على الإنترنت. ويقدم التقرير معلومات تفصيلية حول الوضع المالي لرئيس البلاد.

انخفاض حاد

بلغ دخل عائلة الرئيس باراك أوباما 477,383 دولارا في عام 2014. ودفعت عائلة الرئيس 93,362 دولارا كضرائب فيدرالية.

وكان هذا أدنى دخل حققه أوباما منذ عام 2004، حين انتخب سيناتورا عن ولاية إلينوي.

وتلقى أوباما 400 ألف دولار كراتب رئاسي وحقق 94,889 دولارا من مبيعات كتابيه "أحلام بأبي" و"جرأة الأمل". ويظهر التقرير انخفاضا حادا على مبيعات كتابي أوباما الذي ربح أكثر من ثمانية ملايين دولار من بيع كتابيه في عامي 2008 و2009.

وللمفارقة، فقد تأثر الدخل الحقيقي لأوباما بالسياسة الضريبية التي أقرها، وذلك بخضوعه لنسبة استقطاع ضريبي أعلى من السنوات السابقة.

ودفعت عائلة أوباما 22,640 دولارا كضرائب لولاية إلينوي حيث أقامت قبل أن تنتقل للبيت الأبيض، و39,566 كفوائد على قرض إسكان لبيتها في الولاية.

وتبرع أوباما بـ70,712 دولارا في 2014 ذهب ثلثها تقريبا لجمعيات تعتني بالمحاربين القدامى.

حسابات مصرفية سرية

على النقيض، يعتبر الرؤساء والملوك وضعهم المالي سرا خاصا. ولا تجد الشعوب غير التسريبات الصحافية والتقديرات مصدرا للمعلومات حول دخل قادتها.

وتعتبر منظمة الشفافية الدولية أن إقرارات الذمة المالية والتقارير الدورية حول دخول كبار المسؤولين ضرورة لإرساء قواعد الحكم الرشيد ومحاربة الفساد.

وعندما تفجرت فضيحة "سويس ليكس" قبل شهور، برز أسماء عدة زعماء ومسؤولين عرب على قائمة من يملكون حسابات مصرفية سرية في الفرع السويسري لبنك "اتش اس بي سي".

ومن أبرز الأسماء التي وردت في وسائل الإعلام العاهل المغربي محمد السادس والعاهل الأردني عبدالله الثاني ورامي مخلوف ابن خال الرئيس السوري بشار الأسد والوزير المصري السابق للتجارة والصناعة رشيد محمد رشيد.

وبرز في الأخبار أيضا تقرير صدر عن الأمم المتحدة قدر أن الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح جمع 60 مليار دولار خلال حكمه للبلاد، وهو ما يعادل خمسة أضعاف موازنة اليمن.

وكان صالح يجمع ملياري دولار سنويا في المعدل حسب التقرير.

أما الزعيم الليبي السابق معمر القذافي فقد خلف وراءه مئات المليارات من الدولارات موزعة على البنوك والمحافظ الاستثمارية حول العالم، مثلما يظهر تحقيق صحافي لـ"بلومبيرغ".

وتكلف ظاهرة الفساد العالم العربي أكثر من 400 مليار دولار سنويا، حسب تقديرات متخصصة.

كيف نحارب الفساد؟

البداية أن تعرف إجابة السؤال الوارد في السطر الأول من هذا التقرير.

XS
SM
MD
LG