Accessibility links

logo-print

الولايات المتحدة تؤكد قتل زعيم طالبان الأفغانية


باراك أوباما

باراك أوباما

أكد الرئيس باراك أوباما الاثنين مقتل زعيم حركة طالبان الأفغانية الملا منصور في ضربة جوية أميركية في باكستان السبت.

وقال في بيان إن مقتله يشكل "محطة مهمة في جهودنا البعيدة الأمد لإعادة السلام والازدهار إلى أفغانستان".

ولم تعترف الحركة الإسلامية المتشددة رسميا بمقتل منصور، لكن عددا من كوادرها والحكومة الأفغانية أعلنوا الأحد مقتله في ضربة جوية نفذتها طائرة من دون طيار.

وأوضح وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر أن القضاء على الملا منصور يهدف إلى حماية القوات الأميركية أينما كانت في العالم، وأيضا ضمن الجهود الرامية لحماية قوات حلف شمال الأطلسي (ناتو) والعسكريين والمدنيين الأفغان.

وأضاف كارتر أن قتل الملا منصور يزيل عقبة من أمام عملية السلام في أفغانستان، مؤكدا استمرار الولايات المتحدة في جهودهالتفكيك الشبكات التي تهددها وتهدد قواتها في الخارج، وفي تقديم الدعم للحكومة الأفغانية لبناء مستقبل أفضل للشعب الأفغاني.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الكابتن جيف ديفيس، إن قرار قتل منصور اتخذ لأنه كان يشكل "تهديدا وشيكا" للقوات الأميركية وقوات التحالف في أفغانستان.

وأوضح "كنا نعرف أنه كان يستعد للقيام بأعمال كانت ستهدد مباشرة" القوات الأجنبية المنتشرة في أفغانستان.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG