Accessibility links

أوباما يشيد بانخفاض البطالة وارتفاع الأجور


الرئيس باراك أوباما خلال كلمته حول البطالة في البلاد

الرئيس باراك أوباما خلال كلمته حول البطالة في البلاد

أشاد الرئيس باراك أوباما الجمعة بالانخفاض الجديد في نسبة البطالة في الولايات المتحدة، إذ تراجعت إلى 4.9 في المئة، وهي النسبة الأكثر انخفاضا منذ ثماني سنوات.

وقال أوباما في خطاب له من البيت الأبيض إن بإمكان الأميركيين أن "يكونوا فخورين بالتقدم الذي تحقق" منذ الأزمة الاقتصادية عام 2008.

وأكد "أنها المرة الأولى التي تنخفض فيها نسبة البطالة إلى ما دون الـ5 في المئة منذ ثماني سنوات"، مشيرا من جهة ثانية، إلى أن أجور العمل زادت خلال الأشهر الستة الماضية "بوتيرة هي الأسرع منذ عام 2009".

وكانت بيانات مكتب إحصاءات العمل قد أظهرت انخفاضا في نسبة البطالة من 5.3 إلى 5.1 في المائة في الفترة بين تموز/يوليو وأيلول/ سبتمبر عام 2015، وهي نتائج فاقت توقعات المراقبين.

وانخفض عدد العاطلين عن العمل إلى ثمانية ملايين، مقابل 8.26 مليون في تموز/يوليو، وتم تسجيل 173 ألف وظيفة جديدة.


المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG